تأثير الصوم على الخصوبة الجنسية لدى الأزواج

تأثير الصوم على الخصوبة الجنسية لدى الأزواج
منذ أسبوعين

تعددت فوائد الصوم على الصحة الجسدية والنفسية، إذ يعتبر نظاما غذائيا علاجيا لمشاكل الجهاز الهضمي، كما يعمل على تحسين وظائف الجسم وتخليصه من السموم المتراكمة، أما الجانب النفسي فيعتبر غذاء للروح حيث يستشعر فيه الصائمون الطمأنينة والراحة النفسية والأمان.

إلى جانب كل هذه الفوائد يؤثر الصوم بشكل إيجابي على الصحة الجنسية عند الرجال والنساء.  حيث يعمل على زيادة الخصوبة الجنسية عند المرأة، بقلة إنتاج الإفرازات الحامضية واللإفرازات البيضاء طيلة ساعات الصيام، لتزداد كميتها بالضعف بعد الإفطار، الشيء الذي يزيد من فرص الحمل لدى المرأة.

أما الرجل فبفضل ساعات الصيام الطويلة تكبح لديه الرغبة الجنسية طيلة النهار مما يؤدي إلى هبوط هرمون الذكورة بشكل كبير، ليرتفع ارتفاعا واضحا بعد تناول وجبة اللإفطار مما يزيد من خصوبته.

أضافت دراسات أجريت في هذا الصدد أن الصوم يزيد من عدد الحيوانات المنوية والقدرة الجنسية، حيث ينشط الجهاز الغددي في الجسم كالغدة الدرقية والخصيتين التي يزيد من فعاليتهما بشكل واضح.

يعالج الصوم مشكلة نقص الخصوبة التي يعاني منها بعض الرجال والتي تتمثل في قلة أو ضعف الحيونات المنوية، إذ بعد انقضاء شهر رمضان تتحسن إنتاجية الحيوانات المنوية لدى الرجل وتزداد خصوبته بشكل كبير.

يعتبر الخبراء رمضان فرصة مناسبة لعلاج بعض حالات العقم المتمثلة في نقص الخصوبة سواء لدى المرأة أو الرجل، إذ تزداد فرص النساء في الحمل في هذا الشهر.

 

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق