جائزة سيزار تذهب لمخرج مغربي

جائزة سيزار تذهب لمخرج مغربي
منذ 12 شهر

ذهبت جائزة سيزار لأحسن فيلم هذه السنة للمخرج فيليب فوكون المزداد بالمغرب،قصته مستوحاة من الواقع المغربي، تحت عنوان “فاطمة” ، و تدور أحداثه حول امرأة أمية ، تعمل في البيوت هاجر إلى فرنسا لتبني حياة جديدة مليئة بالأحلام و الأمل ، صحيح أنها تعيش في الظل لكنها تقاوم و تكافح من أجل حياتها و الرقي بها .
“فاطمة ” التي تبلغ من العمر 44 سنة تعيش مع ابنتيها ، سعاد ذات 15 سنة و التي تملك شخصية متمردة ، ونسرين ذات 18 سنة تتابع دراستها بكلية الطب في سنتها الأولى ، تتحدث هذه السيدة الجزائرية بصعوبة اللغة الفرنسية ، لكنها مع ابنتيها تحاول التأقلم مع مجتمع لا تعرف عنه أو به أحدا .
ويقول مخرج الفيلم :” كل ما كان يهمني هو أن أبرز هذه الحالات النسائية التي تستهويني لأن ذلك يذكرنني بقصتي ” كما أضاف مخرج الفيلم المزداد بالمغرب فيليب فوكون “لقد كان لدي أجدادي الذي لا يتكلمون الفرنسية ، و أم لا تتكلم الفرنسية في صغرها .

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق