شروط الخدمة وسياسة الخصوصية

شروط الخدمة

عزيزاتنا مستخدمات موقع المرأة “إليك.كوم”
مرحبا بكم في موقع شروط الخدمة ل “إليك.كوم” موقع المرأة العربية
– عليك أن تعلمي عزيزتي، أن شروط خدمة “إليك.كوم” و سياستها الخصوصية، و سياسة حقوق الطبع و النشر و التأليف و الملكية الفكرية ل “إليك.كوم”، ستنطبق عليك جميعا عند استعمالك لأي من هذه الخدمات.
– و ستبدأ حقوق الطبع و النشر و التأليف والملكية الفكرية بالتطبيق عليك مباشرة بعد تسجيلك بموقع المرأة العربية “إليك.كوم”.

خصوصية إليك.كوم مجلة المرأة العربية

نهدف من خلال تأسيسنا لموقع “إليك.كوم” مجلة المرأة العربية إلى خلق رابطة قوية بين مختلف أفراد المجتمع العربي، و خاصة المرأة التي تعتبر عنصرا فعالا لا يمكن الاستغناء عنه، وذلك طبعا على شبكة الانترنيت.
في الوقت الذي يضمن فيه موقع “إليك.كوم” مجلة المرأة العربية، لكل منخرط أو منخرطة بالموقع، أن يتمتع بالخصوصية  و السرية فيما يخص مقالاته و مراسلاته.
ومن المميزات التي يحضى بها موقعنا، كونه مبني على أساس الثقة المتبادلة و المحبة الأخوية.
تتمثل بنود سياستنا الخصوصية  فيما يلي:
أولا: قبل كل شيء و قبل أن تقومي بعملية الاشتراك عليك أن تقرئي جيدا كلا من وثيقة ” إخلاء المسؤولية” و” شروط الخدمة” المتعلقة بموقع “إليك.كوم” مع خصوصية الموقع التي تتمثل فيما سيرد بالبنود اللاحقة.
ثانيا: يضمن موقع “إليك.كوم” مجلة المرأة العربية، الخصوصية لأي مشتركة، وذلك بأن يحفظ بريدها الإلكتروني، و بأن يمنع الرسائل السيئة و الفيروسات من الوصول إليه.
ثالثا: نرجوا منك عزيزتي، ألا تبخلي في ملئ جميع المعلومات بوثيقة الانخراط بالمجلة، عند رغبتك في الاشتراك.لأن ليس في ذلك تطفلا على حياتك الشخصية، إنما هي رغبة منا في إحصاء عدد الفئات المنخرطة بالموقع، حتى نتمكن من توفير المواضيع المناسبة و الملائمة لكل فئة.
رابعا: نضمن لك عزيزتي المنخرطة، بأننا لن نستعمل هذه المعلومات السالفة الذكر بأي شيء يمكنه أن يضرك.
خامسا: نرجوا من جميع المشتركات بوقع”إليك.كوم” أن يقمن بتعديل هذه المعلومات، في حال ما وقع أي تغيير بها .
سادسا: نؤكد لك عزيزتي المشتركة، أن هدفنا الأول و الأخير من وراء ملء هذه الاستمارة، هو ضمان   سلامة الأعضاء المنخرطين.
سابعا: لن يقوم أي طرف ثالث بالتطرق إلى هذه المعلومات، إلا في حال  ما إذا تطلب القانون ذلك، و ذلك استجابة لدعوى قضائية مثلا تم رفعها على الموقع، لا سمح الله، و كل هذا يدخل طبعا في التأكيد على مصداقية المجلة و الثقة الكبيرة التي نضعها في جميع المشتركين.
ثامنا: نؤكد لك بان البيانات التي قمت بتدوينها سوف تبقى مخزنة  عند أيادي موظفينا الأمينة.
تاسعا: نرجو من كل المستخدمات، عدم الإدلاء بكلمة السر الخاصة بهن لأي أحد مهما كانت العلاقة بينهم قوية، وذلك من اجل ضمان الخصوصية لكل فرد.
و أخيرا: لا نتحمل نحن “إليك.كوم” أو أي شخص يقوم بإعداد أو إنتاج أو توزيع أية مادة أو محتوى معروض على هذا الموقع، أية مسؤولية عن أي ضررن سواء أكان متعمدا أو غير متعمد، و سواء أكان ماديا أو معنويا، أو أي عطل أو أذى يطرأ من استعمال موقع “إليك.كوم” مجلة المرأة العربية، أو عن عدم التمكن من استخدامه أومن أي تقصير أو غلط أو عيب يوجد في المعلومات المقدمة.

Advertisement