علميا.. العلاقة الحميمية بين الزوجين تجدد شبابهم 10 سنوات أقل

علميا.. العلاقة الحميمية بين الزوجين تجدد شبابهم 10 سنوات أقل

أكدت العديد من الدراسات العلمية على أهمية العلاقة الحميمية بين الزوجين وفوائدها الصحية على الزوجين، غير أنها تساهم بشكل كبير في تجديد شباب الزوجين.

ومن بين أبرز الدراسات التي لها صلة بهذا الموضوع، الدراسة التي قام بها الدكتور الاسكتلندي دافيد ويكس التي شملت 3500 من الأشخاص من أعمار مختلفة لمعرفة إيجابيات العلاقة الحميمية الناجحة والسليمة.

تبين من خلال نتائج الدراسة أن الأشخاص الذين تجمعهم ثلاث علاقات حميمية في الأسبوع يمكنهم أن يظهروا أصغر من سنهم بحوالي 5 أو7 سنوات.

 

وحسب الدكتور ويكس، أن للعلاقة الحميمية دور أساسي في المحافظة على الشباب والحيوية الزوجين،لأنها تزيد من تطوير هرمونات النمو مما يمنح الجسم نوعا من المرونة التي تقي من ظهور التجاعيد  وعلامات التقدم في السن، بالإضافة إلى مساهمة العلاقة الحميمية في تحسين الدورة الدموية والوقاية من بعض الأمراض كالقلب وإلتهاب المفاصل.

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق