مريم بنصالح شقرون توشح بوسام من ملك إسبانيا

مريم بنصالح شقرون توشح بوسام من ملك إسبانيا
منذ شهرين

استطاعت سيدة الأعمال مريم بنصالح شقرون، بعزيمتها وإسرارها القويان أن تصبح من بين أقوى النساء العربيات لسنة 2016، فصيتها الذائع في مجال إدارة الأعمال بالمغرب، خولها أن تكسب مكانة مرموقة في المجتمع باعتبارها رئيسة الاتحاد العام لمقاولات الأعمال، إضافة إلى منصبها الثاني كرئيسة تنفيذية وعضو مجلس إدارة مجموعة “هولماركوم”.

وتكريما لمجهوداتها في تعزيز العلاقة بين المغرب وإسبانيا، تم مساء أمس الإثنين توشيح مريم بنصالح شقرون بوسام الصليب الأكبر للاستحقاق المدني من درجة ضابط كبير، من طرف سفير اسبانيا بالمغرب “ريكاردو دياز- هوشليتنر” باسم ملك اسبانيا، خلال حفل حضرته مجموعة من الشخصيات السياسية، شخصيات من مجال الأعمال والدبلوماسية والفن والإعلام.

وفي كلمة ل “ريكاردو-دياز” أعرب عن امتنان بلاده اسبانيا لرئيسة الاتحاد العام للمقاولات مريم بنصالح على مساهمتها الفعالة في مأسسة التعاون بين أرباب العمل بالجارين اسبانيا والمغرب.

كما أشاد رئيس الاتحاد الإسباني للمنظمات المقاولاتية، خوان روسيل، بتوشيح رئيسة الاتحاد العام بهذا الوسام الذي يعد مكافأة مستحقة نظير العمل الذي تقوم به لفائدة تعزيز العلاقات الاقتصادية بين المغرب وإسبانيا.

من جهتها أعربت مريم بنصالح عن تقديرها العميق لإسبانيا وللعاهل الاسباني فيليبي السادس لهدا التوشيح، الذي يكافئ عمل الفاعلين الاقتصاديين بكلا البلدين من أجل خلق قيمة مضافة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق