وصفتان طبيعيتان من عماد ميزاب لتبييض المناطق الحساسة

وصفتان طبيعيتان من عماد ميزاب لتبييض المناطق الحساسة
منذ شهر واحد

تعتبر مشكلة اسمرار المناطق الحساسة من أكثر المشاكل الجمالية التي تسعى العديد من النساء إلى التخلص منها، خصوصا عند اقتراب فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة  حيث تصبح داكنة أكثر مما يعرضهن للإحراج.

أخصائي الطب البديل الدكتور  عماد ميزاب كشف ل”إليك” مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى اسمرار المناطق الحساسة، كعدم تنظيف المنطقة بشكل يومي وتجفيفها جيدا، أو استعمال بعض المنظفات الكيميائية التي لا تخص المناطق الحساسة حيث تؤثر على الطبقة الرقيقة الجلدية لتلك المنطقة مما يفقدها مرونتها ويسبب في ظهور اللون الداكن، إضافة إلى بعض الأمراض التعفنية التي تصيب تلك المناطق الحساسة وتؤدي إلى التصاق الفطريات والبكتيريا بالجلد وبالتالي تصبح البشرة بلون داكن.

نصح الدكتور ميزاب جميع النساء اللاتي يشتكين من هذه المشكلة بضرورة الاعتناء بالمناطق الحساسة كعنايتهن ببشرة وجوههن، بتطريبها بشكل يومي بكريمات مرطبة خاصة بتلك المنطقة على الأقل كل ليلة قبل الذهاب إلى النوم، ثم ضرورة تجفيفها جيدا بمنشفة ناعمة مخصصة لتلك المنطقة.

بالنسبة للنساء اللاتي يفضلت استعمال المواد الطبيعية كشف الدكتور ميزاب وصفتين طبيعيتين لتبييض المناطق الحساسة.

الوصفة الأولى:

ملعقتين من البابونج وملعقة من الزعتر وملعقة من الخزامة نضيف إليهم نصف لتر من الماء ثم نضعهم فوق نار هادئة إلى حد الغليان، نأخد مصفى الخليط نضيف إليه كأس من الماء الساخن نخلطه جيدا، ثم ننضف به المناطق الحساسة بشكل يومي مع تجفيف المنطقة بعد كل استعمال.

الوصفة الثانية:

زيت السالمية نضيف إليه نفس المقدار من زيت الخيار وزيت البرتقال نمزج الزيوت مع بعضها حتى يتشكل لدينا خليط متجانس ثم نقوم بدهن المناطق الحساسة وتدليكها جيدا مدة 10 دقائق ثم نتركها إلى صباح اليوم التالي ونغسل بالماء الدافئ، تكرر العملية كل ليلة يوميا مدة 3 أشهر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق