أخيراً.. ليوناردو دي كابريو يفوز بالأوسكار

Leonardo DiCaprio 3

فاز الممثل ليوناردو دي كابريو، لأول مرة، بجائزة الأوسكار أفضل ممثل عن دوره في فيلم The Revenant، وفازت الممثلة بري لارسون بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم Room، كما فاز فيلم Spotlight بجائزة أفضل فيلم، وذلك في حفل توزيع جوائز الأوسكار في دورته الـ88 الذي انطلق على مسرح “دولبي” بهوليوود في الساعات الأولى من اليوم الاثنين، بحضور عدد كبير من نجوم هوليوود.

وفاز المخرج المكسيكي أليخاندرو إيناريتو بجائزة أفضل إخراج عن فيلم The Revenant.

وفازت الممثلة أليشا فيكاندر بأوسكار أحسن ممثلة في دور ثانوي عن دورها في فيلم The Danish Girl. وهذه أول جائزة تحصل عليها فيكاندر (27 عاماً). وتغلبت فيكاندر على المرشحات الأخريات جنيفير جايسن لي وروني مارا ورايشتل ماكدامز وكايت ويسنليت.

وفاز مارك رايلانس بأوسكار أحسن ممثل مساعد عن دوره في فيلم Bridge of Spies، متفوقاً على ممثلين هوليووديين مخضرمين من بينهم سيلفستر ستالون. والجائزة هي أولى جوائز أوسكار للممثل والكاتب المسرحي البريطاني الشهير.

وقد حصد فيلم Mad Max: Fury Road عدة جوائز منها أفضل أزياء وأفضل صوت وأفضل ماكياج وتصفيف شعر، وأفضل تصميم إنتاج، وأفضل مونتاج. ونال فيلم The Revenant جائزة التصوير السينمائي.

أما جائزة أفضل فيلم أجنبي فذهبت لفيلم Son of Saul المجري. والجائزة هي أولى جوائز أوسكار في فيلم طويل للمخرج لاسلو نيميش المجري-الفرنسي.

كما حاز فيلم The Big Short على جائزة أفضل سيناريو مقتبس، بينما حاز فيلم Spotlight على جائزة أفضل سيناريو أصلي. أما فيلم Ex Machina فحصل على جائزة أفضل مؤثرات مرئية. وفاز فيلم Inside Out بجائزة أفضل فيلم رسوم متحركة. وحاز فيلم Bear Story على جائزة أفضل فيلم قصير. وذهبت جائزة أفضل موسيقى لفيلم The Hateful Eight.

ونال فيلم The Girl in the River: The Price of Forgiveness جائزة أفضل وثائقي (قصة قصيرة)، أما فيلم AMY ففاز بجائزة أفضل وثائقي (قصة طويلة).

وقد افتتح الممثل والفكاهي الأميركي كريس روك الحفل الثامن والثمانين لجوائز الأوسكار وسط انتقاد لاذع لأوساط السينما في هوليوود مع دعوة إلى مزيد من التنوع فيها.

وقال المقدم في مطلع كلامه الافتتاحي: “أنا هنا في حفل جوائز الأوسكار المعروفة أيضاً بالمكافآت التي يمنحها البيض”.

وكان كلامه مرتقباً جداً في هوليوود التي يعصف بها منذ أسابيع جدل حول غياب التنوع في الأوسكار، فللسنة الثانية على التوالي كان كل الممثلين والممثلات المرشحين للفوز من البيض.

وأضاف كريس روك الذي سبق له أن قدم الحفل في العام 2005: “تصوروا لو كانوا هم من يختار المقدم أيضاً، لما كنت هنا هذا المساء”.
وقال كريس روك المعروف بحسه الفكاهي اللاذع، إنه فكر جدياً برفض تقديم حفل الأوسكار.

ويُعد الأوسكار من أشهر الجوائز السينمائية. ويتم تصنيف فئاتها إلى 24 فئة، منها فئة أفضل فيلم، وأفضل مخرج، وأفضل ممثل وممثلة، وأفضل سيناريو، وغيرها.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *