أسترالية لا تزال تُرضع ابنتها ذات الـ6 سنوات

201505250448245

201505250448245توصي منظمة الصحة العالمية بالرضاعة الطبيعية للشهور الستة الأولى، وتختلف الفترة الموصى بها حسب الثقافات لتصل إلى مدة أقصاها 24 شهراً، لكن هذه الأم الأسترالية فخورة بأنها لا تزال ترضع طفلتها البالغة من العمر 6 سنوات، التي تقول إن حليب والدتها يُشعرها أنها تأكل حلوى لذيذة.

وتواظب الأسترالية من أصل عربي مها الموسى البالغة من العمر 52 عاماً على إرضاع ابنتها أمينة، لإيمانها الراسخ بأن حليب الأم الأقوى والأفضل للأطفال رغم تجاوز طفلتها السن الواجبة فيه الرضاعة الطبيعية بأعوام.

وتقول الأم مها إنها أحياناً تضطر إلى إرضاع ابنتها في الحدائق والأماكن العامة وحتى داخل مدرستها، رضوخاً لطلب ابنتها، التي تقول لصحيفة “وومينز داي” إن “طعم حليب والدتي يشبه إلى حد كبير الحلويات”، مشيرة إلى أن الرضاعة أفضل عمل تقوم به عندما تعود من مدرستها.

وتشير الأم إلى أنها اعتادت إرضاع أمينة كل ليلة، تماماً كأي طفل في عمرها يتناول كوباً من الحليب قبل الخلود إلى النوم، مع الفرق في طريقة التناول.

ونشرت مها الأم لثلاثة أطفال صوراً على صفحتها بفيس بوك بينما ترضع طفلتها، موضحة أنها ستظل تُرضع ابنتها طبيعياً حتى بلوغها عامها الثامن، ولن تفطمها حتى تبدي صغيرتها الرغبة في التوقف عن الرضاعة الطبيعية.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *