أسرار حياة براد بيت وأنجلينا جولي على لسان حارسهم الخاص

أسرار حياة براد بيت وأنجلينا جولي على لسان حارسهم الخاص
منذ شهرين

في حديث خاص مع صحيفة “صن” البريطانية، كشف الحارس الخاص للزوجين المنفصلين براد بيت وأنجلينا جولي، عن أسرار شخصية لحياتهما الخاصة لأول مرة.

الحارس يدعى بيلي “51” سنة، قضى 27 عاما في القوات الخاصة بالجيش البريطاني، قبل أن يلتحق بخدمة النجمين الشهيرين وأطفالهما، مؤكدا للصحيفة أن تجربته مع براد وأنجلينا أشد قسوة مما عاشه مع الجيش البريطاني. كما صرح أن خبر طلاق الزوجين شكل له صدمة، نظرا لارتباطه الوثيق بالنجمين وأطفالهما الستة الذين عايشهم مدة 18 شهرا.

وكشف بيلي أن براد وجولي كانا يعيشان حالة من الرعب والخوف خشية اختطاف أي من أطفالهما والمطالبة بفدية، وقال أن النجمين كانا يتابعان أطفالهما باستمرار ويحرسان على تتبع جميع خطواتهم على مدار اليوم.

وتحدث بيلي عن قصة أحد المهووسين بأنجلينا جولي في شيكاغو نيويورك، والذي كان يشعر بالغضب الشديد لمجرد رؤية براد بيت قربها، كما أنه كان يحاول مرارا وتكرارا الحصول على توقيعها، إلى أن اضطر الأمر إلى اعتقاله وإبعاده عنها.

وعن سبب تخليه عن وظيفته كحارس شخصي للنجمين، أكد بيلي أن وظيفته تلك أثرت على رعايته لأسرته وأطفاله، إذ كان لا يجد لهم وقتا في حياته، بسبب انشغاله بعائلة براد بيت وأنجلينا جولي.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق