أشياء يجب تفاديها من أجل عدم الوصول لمرحلة الطلاق

أشياء يجب تفاديها من أجل عدم الوصول لمرحلة الطلاق

يؤثر الطلاق سلبا على نفسية المحيطين بالمقبلين على الطلاق، لاسيما الأطفال منهم. إذ يصبح الأمر أكثر حدة إذا أثر على مستقبلهم وطريقة تعاملهم مع الآخرين في مستقبل الأيام. لكن مع ذلك، هذا لا يمنع من أن نجد حالات تستوجب الطلاق دون تردد، منها:

– الإدمان: يعتبر الإدمان على بعض الأشياء سببا من أسباب طلب الطلاق، خاصة إذا انعدم الحل وأصبحت الحياة مع الطرف الثاني مستحيلة.

– العنف الجسدي أو اللفظي: يعتبر هذا السبب من الأشياء التي لا يمكن مناقشتها، لأن سوء المعاملة تؤدي إلى انهيار القيم الأخلاقية بين الزوجين، مما يحعل الطرفين لا يقدران بعضهما وبالتالي فإن الطلاق هو الحل.

– قبل الإنجاب: يصادف في بعض الاحيان أن نجد زوجين يختلفان في مسألة الإنجاب، لذلك يجب على الزوجين مناقشة كل الأمور المتعلقة بهما قبل الزواج، حتى لا يحصل الطلاق فيما بعد.

– الخيانة الزوجية: إذا حصلت الخيانة الزوجية، فمن اللازم حل الأمور معا، كإعطاء فرصة للطرف الثاني بإعادة النظر فيما قام به وإصلاح نفسه، من أجل عدم الوصول إلى مرحلة الطلاق.

 

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق