أنجلينا جولي تكاد تموت من أجل اللاجئين

230404-674x445

إليك – أفادت عدة منابر إعلامية دولية، أن النجمة العالمية أنجلينا جولي في حالة صحية حرجة، إذ نقص وزنها إلى حوالي 35 كيلوغراما. هذه النحافة الغير عادية، أدت بها إلى دخول المستشفى بسبب تدهور حالتها الصحية.

وتعاني النجمة العالمية البالغة من العمر 40 سنة، وحسب تقارير إعلامية، من فقدان الشهية خلال الفترة الماضية، الشيء الذي أثارت قلق محبيها، خصوصا بعد نشر الصحافة صورا لزيارتها الأخيرة لليونان، ضمن برنامجها الذي تقوم به كسفيرة للنوايا الحسنة، التابعة للمفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

يذكر أن زوجها النجم العالمي براد بيت، ساندها في هذه المحنة ودعمها، بل وحزن لأجلها، إلى حد وصل الأمر بينهما إلى النزاع والخصام، من أجلال التخفيف من نشاطاتها. لا سيما وأن النجمة كانت قد خضعت لعمليتين جراحيتين استأصلت خلالهما ثدييها ومبيضها، خوفا من إصابتها بمرض السرطان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *