إحذري الدخول إلى المنزل بالحذاء.. حياتك مهددة بالخطر!

إحذري الدخول إلى المنزل بالحذاء.. حياتك مهددة بالخطر!

يتجاهل بعض الأشخاص نزع أحذيتهم عند دخول المنزل، دون أن يعلموا أن هذه العملية تحمل بين طياتها مجموعة من الأضرار على الصحة، لأنها تسبب العديد من الأمراض الخطيرة دون أن ندرك ذلك، بسبب البكتيريا التي تحملها أحذيتنا وتنتقل مباشرة إلى منازلنا.

ماهي أنواع هذه البكتيريا وما هي مخاطرها؟

–  بكتيريا إشيشيريا كولاي: تتواجد بشكل كبير في محيطنا وتتسبب في الإلتهاب الرئوي، بالإضافة إلى أمراض أخرى لها علاقة بالجهاز التنفسي، كما أنها تصيب المتعرضين لها للإسهال والتهاب المسالك البولية.

– الكلبسيلا الرئوية: تتسبب أيضا هذه البكتيريا في التهابات تنفسية قاسية وكذا تصيب الدورة الدموية باضطرابات، بالإضافة إلى جروح مع التسبب في الإصابة بالتهاب السحايا، والتهاب المسالك البولية، وتظهر في البداية على شكل حمى مصحوبة بقشعريرة برد مع دوار، وتتم معالجتها بواسطة مضادات الالتهاب.

– سيراتيا فيكاريا: هي من البكتيريا الناذرة وتصيب في الأغلب المرضى بالمستشفيات، إذ يتم انتقالها بواسطة الأدوات غير المعقمة، وتلتصق بالأحذية أثناء زيارة المستشفى فتنتشر عبر باقي الفضاءات بعد مغادرة المكان، تصيب الأنسجة اللينة لدى البالغين بأضرار كبيرة، بالإضافة إلى أنها تؤثر بالسلب على المسالك التنفسية للأشخاص.

ماهو الحل؟

قومي بنزع حذائك فور دخولك للمنزل، ثم اغسلي يديك جيدا عند نزعها، خاصة إذا كان لديك أطفالا لأنه وجب الانتباه بشكل جدي إلى عامل النظافة حتى لا تؤثر هذه البكتيريا على صحتهم.

 

 

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق