طبيبة أخصائية: هذه حالات صوم الحوامل والمرضعات في رمضان

طبيبة أخصائية: هذه حالات صوم الحوامل والمرضعات في رمضان
منذ 6 شهور

الكثير من السيدات الحوامل والمرضعات في شهر رمضان، يؤرق بالهن سؤال واحد فقط وهو؛ هل صيامي يشكل خطرا على صحتي وصحة جنيني؟ للإجابة على هذا السؤال، اتصلنا بالدكتورة عفاف بنجلون أخصائية في أمراض النساء والتوليد، لتوضيح كل الأسئلة المتعلقة بصوم الحوامل والمرضعات، فكان جوابها كالآتي:

“بالنسبة للسيدات الحوامل لا ينصح بصومهن في الأشهر الأولى والأخيرة من الحمل، لأن الحامل في الأشهر الأولى تكون في مرحلة الوحم. ومن المعروف أن هذه المرحلة تواجه فيها المرأة الحامل مشاكل صحية عديدة؛ كالغثيان المفاجئ والدوار وفقدان الوعي. لذلك لا يجب عليها الصوم مطلقا لكي لا تعرض صحتها للخطر. والأمر نفسه في الأشهر الأخيرة، لأن احتياجات الجنين تكون كثيرة. أما السيدات المرضعات لا يجب عليهن الصيام في الشهر الأول والثاني من الرضاعة، لكي لا يحدث خلل في الهرمونات المسؤولة عن تكون الحليب بالثدي. كما أن حرارة الجو وطول ساعات النهار من شأنهم أن يتسببوا في نقص كمية إنتاج الحليب لديهن”.

تنفخ_الروح_في_الجنين

وأضافت الدكتورة عفاف بنجلون أنه “يمكن للحوامل الصوم إذا كان حملهن بين الشهر الرابع والسادس، شرط أن لا يجهدن أنفسهن وأن يتبعن نظام غذائي صحي خاص، قائم على الإكثار من تناول الخضروات والفواكه والإكثار من شرب السوائل لتجنب الجفاف. أما السيدات اللواتي يعانين من مشاكل صحية كالظغط وداء السكري لا يجب عليهن الصوم مطلقا”.

قد تتعرض السيدة المرضعة أو الحامل أثناء صومها في الشهور التي ذكرتها الدكتورة، إلى مضاعفات خطيرة كجفاف ماء المشيمة واختناق الجنين بعد ذلك، أو حدوث إجهاض بالشهور الأولى من الحمل وتجمد الحليب بثدي المرضعة، مما قد يتسبب في تكون أورام الصدر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق