إنتبهي: قبلة واحدة قد تهدد حياة رضيعك‎!

إنتبهي: قبلة واحدة قد تهدد حياة رضيعك‎!
منذ سنة واحدة

9oblaفي حين أنّ الأمر قد يبدو مقلقاً ومستبعداً، إلا أنّ قبلة واحدة قد تكون قاتلة بالنسبة لأي طفل رضيع! هذا ما تعلّمته بالطريقة القاسية والصعبة الأم Sarah Pugh، والتي فقدت طفلتها بعد مرور أقلّ من شهر على ولادتها بسبب قبلة بسيطة!

وبالتفاصيل، فإن هذه الأم الحديثة بدأت تلحظ بعد انقضاء أيام قليلة على ولادة طفلتها أنّ تلك الأخيرة لا تقوم بشرب الحليب وترفض الرضاعة، لتبدأ بخسارة ملحوظة في وزنها. وبعدما انتابها القلق على صحّة ابنتها، توجهت سارة إلى أقرب عيادة لفحصها، وقد تم تحويلها وبشكل طارئ للمستشفى.

ومنذ إدخالها المستشفى، تم وضع الطفلة الحديثة الولادة “إيلواز” على أجهزة مساعدة للتنفس ولتسهيل الدورة الدموية داخل جسمها، و تم تشخيص مصدر المشكلة على أنّه خلل في الدماغ، ناجم عن إصابة بفيروس الهربس.

وبعد التدقيق، تبين أنّ إصابة الطفلة بهذا الفيروس هو بسبب قيام أحد الأشخاص المصابين بالهربس بتقبيلها، ليكن أثر إصابتها به قاتلاً بعد بلوغها عمر الـ24 يوماً فقط.

في هذا السياق، يحذّر الأطباء المختصون من أنّ الطفل الحديث الولادة هو عرضة للإصابة بهذا النوع من الفيروس، فور حصول الاتصال الجسدي، وخصوصاً باللعاب، مع شخص راشد مصاب. هذا الفيروس سيقوم بإستهداف الدماغ، ويؤثر على الأعضاء الحيويّة لدى الطفل، ما يعرّض حياته للخطر في شكل كبير.

لذلك، من الضروري الإمتناع عن تقبيل الطفل الرضيع في وجهه، وبالأخص فمه، تفادياً لنقل أي عدوى قد تهدّد حياته، خصوصاً أنّ عوارض الإصابة بفيروس الهربس قد تكون غير ظاهرة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق