اصوات تشقق في جدران العمارات المنهارة ببوركون يصيب الجميع بالرعب

اصوات تشقق في جدران العمارات المنهارة ببوركون يصيب الجميع بالرعب
منذ سنتين

شهد موقع فاجعة حي “بوركون” بالدار البيضاء، اليوم الأحد، حادثا غريبا من نوعه، أدى إلى حالة رعب وهلع في صفوف كل من كان حاضرا يترقب عمليات انتشال الجثث والجرحى من المنازل المنهارة.
وعاين الموقع هستيريا جماعية انتهت بفرار جماعي لرجال البوليس والقوات المساعدة والصحافيين المرابطين، بعد سماع أصوات تشقق في جدار منزل مجاور لموقع الحادث، الأمر الذي جعل الجميع يشعر بالرعب والهلع، ويلوذون بالفرار خوفا على سلامتهم الجسدية.

هذا ونتج عن انهيار آخر في أحد الجدران إصابة صحافيين ورجال أمن وعناصر من الوقاية المدنية وعون سلطة، نقل بعضهم إلى المستشفى لتلقي العلاج، فيما اكتفى آخرون بوضع ضمادات بسيطة وواصلوا وقوفهم في انتظار مستجدات.

يشار إلى أن رقم ضحايا الحادث المأساوي قد ارتفع إلى 15 قتيلا، فيما لا يزال آخرون في عداد المجهول، ويرجح أن يكونوا قد لفظوا أنفاسهم، نظرا لطول المدة التي قضوها تحت الأنقاض.

news_1405287903

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق