اكبر الأخطاء الشائعة التي ترتكبينها عند غسل وجهك!

اكبر الأخطاء الشائعة التي ترتكبينها عند غسل وجهك!
منذ سنتين

bb82aca638f7213cc6dec8f562316df0d0c19616إنّه الروتين الأهمّ في ما يتعلق بصحّة بشرتكِ ونضارتها… ولكن، إلى أي حدّ تلتزمين أدنى المعايير الصحيحة لغسل وجهكِ؟ قد لا تتوقعين ذلك ولكنكِ على الأرجح ترتكبين بعض الأخطاء الشائعة خلال فعل ذلك، فإنتبهي للأمور التالية:

إختيار المنتج غير المناسب: اختاري المنظف الذي يغسل الأوساخ وبقايا المكياج من دون التخلّص من زيوت بشرتك الطبيعية والخلايا الصحيّة. إذا شعرتِ بأن المنتج الذي تستعملينه يخلّف إحمراراً شديداً في بشرتكِ، توقفي عن إستخدامه فوراً واستشيري طبيب الجلد لإختيار المنتج المناسب لنوع بشرتكِ.

الإفراط في غسل الوجه: يعتبر غسل الوجه لمرّة أو مرتين خلال اليوم روتيناً جيداً للبشرة، لكنّ تخطّي هذا الحدود قد يؤذي بشرتكِ، ما يؤدي إلى أثر معاكس وغير مرغوب ألا وهو الإفراز المفرط للزيوت.

استعمال حرارة المياه غير الملائمة: في حين أنكِ تستمتعين بأثر الماء الدافئ على بشرتكِ، إلاّ أنّه الخيار الأسوأ. لذلك، إغسلي وجهكِ بالماء الفاتر للنتيجة الأمثل.

الإفراط في عملية التقشير: تعدّ عملية الصنفرة أو التقشير إجراءً صحياً للتخلّص من الخلايا الميتة، ولكنّ الإعتدال في ذلك أمر ضروري. لا تتخطّي المرتين أو الـ3 في الأسبوع على الأكثر، وإلا قمت بأذية بشرتكِ بدلاً من تنظيفها.

عدم الغسل بشكل كافٍ: عدم غسل الوجه في شكل كاف يتسبّب بإنسداد المسام وجفاف البشرة. لذلك، احرصي على غسل بشرتك في شكل جيد وركّزي على أكثر المناطق المنسية وبالأخص عظمة الحنك والأنف.

فرك الوجه بالمنشفة: لا تقومي بفرك بشرتكِ عند تجفيفها، الأمر الذي يعرّضها لفقدان الإيلاستين، بل إكتفي بعملية التربيت اللطيفة.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق