اكتشفي أسرار ونوايا الشريك بفهم هذه اللغة

اكتشفي أسرار ونوايا الشريك بفهم هذه اللغة
منذ سنة واحدة

يمكن للكلمات أن تبوح بمشاعرنا إلى حد ما لكننا قد نستطيع التحكم بها. إلا أن هناك لغة أخرى يمكنها أن تكشف لنا أسراراً وخبايا كثيرة تعجز الكلمات عن كشفها لنا، وهي لغة الجسد.
حيث يفضح الجسد الكذب أو الخداع كما يخبرنا عن نوايا الآخرين ويتحدث عما نجد صعوبة في معرفته أو في قوله. لذلك يمكننا أن نثق بلغة الجسد أكثر من أي لغة أخرى.
“إليك “يقدم لك بعض الطرق لقراءة لغة جسد الشريك يمكنها أن تساعدك في معرفة ما يفكر به وبفهم شخصيته بشكل أفضل وأعمق.
يجلس إلى جانبك:
حين يجلس الرجل إلى جانبك أو يتبعك ليكون متواجداً في كل مكان تكونين فيه إذاً هو يريد أن يبقى إلى جانبك فهو يشعر بالراحة والأمان بقربك. أما إذا كان يفضل الجلوس بعيداً فهو ليس مرتاحاً حقاً معك ويفضل البقاء لوحده.
الاتصال بالعين:
عندما يتحدث معك الشريك وينظر إلى عينيك مباشرةً فهو واثق وصادق في كل ما يقوله. أما إذا كان يفضل النظر بعيداً ويهرب بعينيه يميناً ويساراً فاحتمال كبير أنه يخفي شيئاً ما عنك.
يمسك بيدك:
يداً بيد هي علامة الأمان والراحة والسعادة. فعندما يغتنم الشريك الفرصة ليمسك بيدك في كل وقت فهو يحاول أن يشعرك بالثقة والدعم وبأنه يحب أن يكون معك. أما إذا كان يتهرب من مسك يدك ويبتعد كلما حاولت الإمساك بيده فهذا يعني أنه لا يشعر بأنك قريبة منه بما فيه الكفاية.
القبلة:
إن القبلة على الجبين تشير إلى الحماية والسعادة والاحترام ولكن على الرغم من ذلك إذا اختار الشريك أن يقبلك على جبينك في كل مرة فذلك دليل على أنه يفكر في العلاقة كما هي ولا يريد للأمور أن تتطور أكثر من ذلك.
يراقبك دائماً أثناء مغادرتك:
فقط عندما يكون الرجل مغرماً بك حقاً يبقى متابعاً لك بنظراته حتى تختفين تماماً وذلك لأنه يحبك ويخاف عليك وربما أيضاً لأنه يخشى من الانفصال نوعاً ما.
في كل مرة تغادرين فيها انظري إلى الوراء وسترين ابتسامة السعادة مرتسمة على وجهه.
الابتسامة الحقيقية:
الابتسامة الحقيقية تعني الكثير لك فمن خلالها يريد الرجل أن يخبرك بأنه يحبك وأنه سعيد لرؤيتك والتحدث معك ويمكنك تمييز صدق هذه الابتسامة من خلال عينيه.
قد يكون من الصعب مراقبة كل لفتة صغيرة تصدر عن الشريك إلا أن بعض العلامات جيدة لتساعدك في اتخاذ قرارات صائبة ومعرفة ماذا يجول في ذهن الشريك.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق