التهاب اللثة المرض الصامت.. إليك حيلا للقضاء عليه

التهاب اللثة المرض الصامت.. إليك حيلا للقضاء عليه

أجرت الجمعية الفرنسية للأسنان،  بحثا أثبتت فيه أن 80 في المائة من الأشخاص المتراوحة أعمارهم ما بين 35 و44 سنة،  مصابون بأمراض اللثة بفرنسا، والتي تنقسم إلى نوعين من أمراض اللثة:

_ التهاب اللثة: هو التهاب يصيب اللثة، و قد يتطور ليصيب العظم.

_فقدان الأسنان: هي لا تصيب العاج، ولكن أيضا العظم بسبب التراكم الكبير للبكتيريا عليها، مما يدمر العظم ويجعل الشخص المصاب يفقد أسنانه.

ولعلاج كل هذه المشاكل يمكن الاستعانة بالمواد الطبيعية، التي تلعب دور التطهير و المعالجة:

_ زيت أساس شجرة الشاي: امزجي ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند، مع 5 قطرات من زيت أساس شجرة الشاي، ضعي المزيج مباشرة على اللثة بواسطة الأصبع، الشيء الذي سيساعدك على التخفيف من التهاب وتورم اللثة.

_ عصير الليمون الحامض: امزجي القليل من الملح مع قطرات من عصير الليمون الحامض، ثم بواسطة فرشاة الأسنان قومي بحركات دائرية، ثم اغسلي أسنانك بالماء.

_ الكركم:امزجي الكركم مع العسل، ضعي المكون على أسنانك وعلى اللثة، اتركيه مدة 3 دقائق ثم اغسليه بالماء.

_ زيت أساس الثوم: امزجي بعض قطرات الثوم مع ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند، ضعيه على أسنانك و على اللثة، ثم اغسليه بالماء.

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق