السمنة عند الأطفال ..خطر يجب الإنتياه له مبكرا!

السمنة عند الأطفال ..خطر يجب الإنتياه له مبكرا!

ازداد في العقود الأخيرة إنتشار السمنة بشكل كبير بين جميع الفئات العمرية، بما في ذلك الرضع والأطفال الصغار، وقد أصبح الكوضوع محط إهتمام من قبل المسؤولين عن الصحة في العالم، لأنه من الممكن أن يسبب زيادة ملحوظة في الأمراض خلال مرحلة البلوغ وتقليل متوسط العمر المتوقع إلى 13 سنة في بعض الحالات.

تعرف السمنة على أنها زيادة الوزن مرتبطة بالدهون المتراكمة بالجسم، وتعد إصابة الصغار أكثر خطورة منها عند الكبار، لكون الطفل يستمر في نموه وتستمر معه الزيادة في الوزن.

ما هي أسباب السمنة عند الأطفال؟
الوراثة: يمكن إعتبار العامل الوراثي أهم الأسباب، وذلك بسبب عدم التوازن الهرموني أو الجينات المهيئة للبدانة، ويزيد الخطر في الإصابة بالبدانة مع وجود أحد الأفراد في أسرة الطفل الذين سبق عنوا من السمنة.

العوامل البيئية: يعد  النمط  الغذائي المعتمد على المنتجات الصناعية الغنية بالدهون والملح والمجرد من الفيتامينات، بالإضافة لقلة النشاط البدني، بالإضافة إلى الجلوس لساعات طويلة أمام الكمبيوتر والوسائل الإلكترونية، سببا رئيسيا أيضا لتنامي نسبة السمنة بين الأطفال.

ما هي آثارها الجانبية؟

تسبب البدانة في مرحلة الطفولة العديد من الأمراض، مثل إرتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية، السكري ومشاكل في المفاصل التي بإمكانها أن تحد من الأنشطة البدنية لديه، أضف إلى ذلك إصابته بمتلازمة إنقطاع النفس المؤدية لقلة النوم والنعاس خلال اليوم، مما قد يؤدي إلى إضطرابات في الدراسية عن طريق الحد من مهارات الذاكرة والإنتباه، حيث تكون له تداعيات نفسية يمكن أن تكون شديدة.

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق