بالصور.. المرأة الأكثر غيرة في بريطانيا!

966383

966381تواظب بريطانية تُدعى “ديبي وود” على إجراء اختبار كشف الكذب باستمرار لزوجها للتأكد من حبه وعدم خيانته لها، لذا لقبت باسم “أكثر نساء بريطانيا غيرة على شريك حياتها.

لم تجد ديبي البالغة من العمر 43 عاماً طريقة لإلهاء زوجها وعدم إيجاد وقت لخيانتها سوى إنفاق 2500 دولار شهرياً لشراء ألعاب لـ3 أجهزة “إكس بوكس” لزوجها ليتسلى أمام شاشات التلفزيون والالتهاء بممارستها لأكثر من نصف اليوم، لأنها تخشى من مشاهدته للبرامج التلفزيونية ومتابعة مقدمات البرامج المهووس بهن زوجها.

وطلبت ديبي التي تعاني من السمنة المفرطة من الحكومة إعفاءها من دفع الضرائب، بحجة بدانتها التي تعوقها عن العمل، بالإضافة إلى عدم قدرتها على الخروج من المنزل لممارسة الرياضة أو حتى المشي في الشارع، خوفاً من سخرية الناس من بدانتها، بحسب صحيفة “دايلي ميل” البريطانية.

966382

وتستفيد ديبي من الأموال المستحق دفعها للضرائب وهي 100 ألف جنية استرليني، من أجل إمتاع وراحة نفسها وزوجها ومنعه من الخيانة، وتشمل شراء سرير تدليك للاسترخاء ومساعدتها على النوم بهدوء وعمق، وتجديد المطبخ بالكامل، وعاملة لتنظيف منزلها 3 مرات أسبوعياً، وشراء وجبات بتكلفة 100 جنية استرليني لإطعام قطتها، بجانب الألعاب التي تشتريها لزوجها.

966383

وعلى الرغم من ذلك لا تزال تشعر ديبي، التي تقطن في ليستر، بأن إلهاء زوجها بالألعاب غير مرض وكاف بالنسبة لها لمنعه من النظر لأي امرأة أخرى جميلة. وتحاول ديبي حالياً الحصول على 2500 جنية استرليني من الإعفاء من الضرائب، كي تخضع لإجراء عملية جراحية لفقد نحو 64 كيلوغرام من وزنها لتصبح أقل قلقاً على شريك حياتها البالغ من العمر 32 عاماً.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *