بالفيديو والصور.. نجوم صدموا العالم بتشووههم بعد عمليات التجميل

DICJPWSGFB

DICJPWSGFB

يعيش نجوم هوليوود في صراع دائم مع الزمن, فعلى الرغم من أن مرور الوقت يجعل من هؤلاء النجوم علامات في السينما العالمية ويحفر تاريخهم في أذهان وعقول أجيال، إلا أن له جانبًا سيئًا، حيث أن الزمن يترك بصماته على وجه وجسم الفنان ليفقده بريقه الذي يحيا به في عالم الفن والسينما، فيلجأ أغلب النجوم الحريصين على البقاء في سن الشباب والرشاقة إلى عمليات التجميل على أمل أن تعكس لهم الزمن وتعيدهم إلى الشباب والنضارة.

IDGXBGVWLT

وهنالك العديد من النماذج التي خضعت لعمليات التجميل في هوليوود، منها من نجح نجاحًا باهرًا، ومنها من أخفق بشكل كلي لتكون النتيجة هي عملية تشويه.

AXOECWBEDU

وفيما يلي سنعرض عددًا من النماذج التي شوهتها عمليات التجميل وأخفت ملامحها الآدمية لتصبح أشبه بالدمى الممسوخة.

– رينيه زيلويجر
الممثلة الأسترالية رينيه زيلوجر أثارت الجدل قبل عدة شهور عند حضورها حفل مجلة elle الفرنسية، بسبب ملامحها التي تغيرت بشكل ملحوظ، حتى أن الكثيرين لم يتعرفوا عليها أصلا. وجاء ظهور “زيلوجر” بعد غياب دام ٤ سنوات عن التمثيل والحياة الفنية. وتصاعدت التساؤلات حول خضوع زيلوجر – 45 عاما – لجراحة تجميل شوّهت ملامح وجهها وإشراقته، خاصة أن آخر حفل ظهرت فيه منذ عام تقريبا بدت ملامحها فيه عادية. ومن جانبها, نفت “زيلوجر” خضوعها لعملية تجميل، مشيرة إلى أنها فقط تقدمت في العمر، وهو ما رفضه الجمهور مؤكدين أنها كاذبة وأنها لابد وأن تكون خضعت لعمليات تجميل فاشلة.

– ميج راين
الممثلة الأمريكية ميج راين – 53 عاما – بعد أن كانت أيقونة للبراءة والطفولة، فجأة خرجت على جمهورها بعد إجراء حقن ببشرتها مما شوه ملامحها البريئة. فقد حاولت “راين” أن تزيل بعض علامات تقدم السن التي اعتلت وجهها إلا أن النتيجة جاءت على عكس توقعها.

– بروس جينير
حاول بروس جينير، البطل الأولمبي السابق ونجم التليفزيون – 65 عاما – أن يزيل بعض آثار تقدم السن من خلال عمليات شد الوجه، إلا أن النتيجة كانت مأساوية حيث تغيرت علامات وجهه وأصبح أشبه بالسيدات.

– مايكل جاكسون
ملك البوب والأسطورة الراحل مايكل جاكسون، أشهر من دخل عالم التجميل، فقد نجح في تحويل نفسه من شاب أسود ذي شعر أشعس وأنف أفطس إلى رجل أبيض بأنف مدبب وشعر ناعم جدا. وعلى الرغم من هذا التحول الكبير في الشكل إلا أن النتيجة لم تكن جميلة فشكل جاكسون أصبح كتماثيل عرض الملابس في المحلات أبيض كالثلج ووجه كالبلاستيك.

– دوناتيلا فيرساتشي
مصممة الأزياء العالمية دوناتيلا فيرساتشي – 60 عاما – والتي كانت في فترة من الفترات أيقونة في الجمال، إلا أنه وبتقدم العمر سعت أن تقهر الزمن من خلال عدد من عمليات التجميل كشد الجه والحقن في بعض الأحيان. وكانت نتيجة هذه العمليات بشعة فقد فقدت “فيرساتشي” ملامحها وبلا رجعة حيث أصبح شكلها أقرب للمسخ.

– جانيس ديكنسون
عارضة الأزياء الأمريكية جانيس ديكنسون – 60 عاما – والتي كانت تتصدر أغلفة المجلات كأحد أجمل عارضات الأزياء, إلا أنها لجأت مؤخرا لعمليات التجميل الأمر الذي شوه شكلها بنسبة كبيرة.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

تعليقان

أترك تعليقا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *