مؤثر.. 77 سنة بعد اغتصابها شخص غير متوقع يهاتفها !

مؤثر.. 77 سنة بعد اغتصابها شخص غير متوقع يهاتفها !

تدعى هذه السيدة العجوز “مينكا”، وكانت قد تعرضت للاغتصاب سنة 1928 عندما كانت تبلغ من العمر 16 سنة. وترتب عن ذلك وجود حمل احتفظت به ولم تشأ الإجهاض.

تخلت السيدة “مينكا” عن ابنتها ومنحتها لإحدى العائلات حتى تتبناها، لم تتمكن منذ ذلك الوقت أن تلتقي بها رغم أنها كانت تشغل كل حياتها وتفكر بها كثيرا، لكن وفي أحد الأيام تلقت اتصالا هاتفيا من ابنتها تطلب لقاءها.

تعرفت السيدة”مينكا” على أحفادها الذين كانت تجهل وجودهم بالأساس، كان اللقاء حارا ولا يمكن وصفه بينهما. صحيح أن ما قامت به “مينكا” آلم ابنتها إلا أن عذرها كان صغر سنها وصعوبة الأمر عليها.

شاهدي الفيديو التالي الذي يوثق للقاء الذي لا يمكن أن تنساه “مينكا” بعد طول انتظار:

 

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق