بريطانية تمضي 3 ساعات يومياً في سلخ جلدها

968031

968031تمضي بريطانية 3 ساعات يومياً في سلخ وخدش جلدها من البثور والندبات، بسبب معاناتها لمرض جلدي نادر يعرف بـ”هوس حك الجلد” ينتج عن اضطراب نفسي يتسم بالرغبة التي لا تقاوم لحك الجلد، لدرجة تصل إلى تدميره أو تشويهه دون التوقف عن ذلك.

وبحسب صحيفة دايلي مايل البريطانية، تقول آليس مان (34 عاماً) والأم لطفلين إنها تشعر بالراحة بعد القيام بحك جلدها بعد قضاء 3 ساعات يومياً، لكنها تحس أيضاً في الوقت ذاته بالذنب والخجل من منظر بشرتها المشوه.

وعلى الرغم من عدم توافر علاج أو دواء للشفاء من تلك الحالة المرضية المستعصية النادرة، غير أن آليس تأمل في بدء العلاج المعرفي السلوكي، لوضع حد للحالة التي تعاني منها والسيطرة على الرغبة في الحك.

أصيبت آليس بهذا المرض منذ أن كان عمرها 9 سنوات بينما كانت في المدرسة، إذ جاءتها الرغبة القوية في خدش وحك ركبتها وقدمها بقوة، دون القدرة على التوقف.

وتشير آليس إلى أن الأمر ازداد سوءاً مع الكبر وأصبح يمتد للجسم بأكمله، فأصبحت تحك صدرها ووجهها ومعصميها، وتخشى من أن تصاب طفلتيها بهذا المرض النادر.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *