“بني آ دم” في قلب العاصفة

“بني آ دم” في قلب العاصفة
منذ 7 شهور

يعيش الفنان المصري أحمد آدم، أسوأ أيامه هذه الفترة، حيث يتعرض لهجوم كبير من كافة الأوساط بمصر وخارجها، وذلك بسبب استهزائه بما يحدث بسوريا، وبالتحديد المجزرة التي عاشتها مدينة حلب وسكانها في الأسابيع الفارطة، من خلال الحلقة الأخيرة من برنامجه الكوميدي “بني آدم شو”، الذي تعرضه قناة الحياة المصرية.

وهذه السخرية التي أتت في قضية عربية حساسة، جلبت على أحمد آدم انتقادات لاذعة، فقد تم إطلاق هاشتاغ “أوقفوا أحمد أدم” على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما هاجمت صفحة قناة العربية البرنامج والممثل الكوميدي، في المقابل، لم يسكت الفنانون عن هذا الاستهزاء، حيث كان من أبرز المطالبين باعتذار آدم، الفنان سامو زين.

من جهتها، عبرت قناة الحياة في بلاغ صحفي عن أسفها مما حدث، قائلة: ” ما حدث خلال حلقة “بنى آدم شو” التى عرضت الأسبوع الماضى والتى هاجم خلالها مذبحة حلب، والتي استشهد خلالها أشقاء سوريون، تعبر فقط عن وجهة نظر أحمد آدم، وليس لشبكة تليفزيون الحياة دخل من قريب أو من بعيد بما يقال فى البرنامج، خاصة أن تنفيذ البرنامج مع إحدى الشركات الخاصة التى تقوم بالإشراف على المحتوى”. ووعدت القناة أن الحلقة القادمة من البرنامج ستحمل اعتذارا وتوضيحا لملابسات ما حدث.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق