تعرفي على أسباب وعلاج مرض اللثة قبل فوات الأوان

تعرفي على أسباب وعلاج مرض اللثة قبل فوات الأوان

يجهل الكثيرون أن صحة الأسنان تؤثر على الجسم عموما، بحيث يهملونها ولا يكترثون لنظافتها. كما أنهم يكثرون من أكل الحلويات التي تنتج البكتيريا، ومن تم تدمر الأسنان وتضر باللثة.

ينتشر مرض اللثة بشكل كبير، خاصة بين الكبار وبشكل بسيط بين الأطفال، وهو عبارة عن التهابات تصيب هذه المنطقة من الأسنان وكذا الأنسجة المحيطة بها، وإذا لم تتم معالجتها في الوقت المناسب فإنها ستؤدي إلى فقدان الأسنان، وكذا إلحاق الضرر بالعظم.

هناك نوعان من مرض اللثة وهما:

مرض اللثة المزمن: يظهر على المدى البعيد، لكن نتائجه وخيمة على الجسم، وقد يؤدي إلى أمراض متعلقة بالقلب.

مرض اللثة العنيف: يصيب الأشخاص في سن الشباب أو في سن ما قبل الثلاثين، ويعرف بكونه يتطور بسرعة ويدمر العظم.

يمكن القضاء على هذا المرض عن طريق زيارة الطبيب قبل الوصول إلى مراحل متطورة من أجل تجنب العملية الجراحية، وكذا الاعتناء بالأسنان عن طريق غسلها ثلاث مرات في اليوم، مع استعمال غسول الفم لحمايتها أكثر.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق