تعرفي على10 معلومات مهمة حول التغذية للحفاظ على صحة جيدة

تعرفي على10 معلومات مهمة حول التغذية للحفاظ على صحة جيدة
منذ سنة واحدة

“اليك” يقدم لك أهم النقاط الرئيسية التى يجب مراعاتها فى التغذية للحفاظ على صحة جيدة.
1 – عملية الهضم:
تستمر من ساعة إلي ساعتين حسب نوع وكمية الغذاء ,وأن عملية تمثيل الطعام والاستفادة منه تستغرق حوالي ساعتين أيضا وأن أعضاء الجسم المختلفة لابد وأن تعطي مدة كافية لا تقل عن ساعتين للراحة من هذه العمليات الكيميائية المعقدة لتمثيل الغذاء والاستفادة منه ومعنى ذلك انه يجب ألا تقل الفترة بين أي وجبتين عن خمس ساعات حتى لا يصاب أعضاء الجسم بالإجهاد المستمر .
2- وجبة العشاء:
يجب أن تكون خفيفة وسهلة الهضم حيث يتبعها فترة النوم والراحة , أما إذا كانت وجبة العشاء بنفس كمية وجبة الغذاء فيجب ان يعطى الجهاز الهضمي فرصة للعمل بنشاط لفترة لا تقل عن ساعتين حتى لا يتراكم الطعام في المعدة والأمعاء بدون هضم .
3- البروتينات:
هي أساس كل أمرض الحساسية , يجب قبل تناول البروتينات أن تكون تعرضت للطهي الجيد حتى تصبح سهلة الهضم وسهلة الامتصاص حيث إن البروتينات غير المهضومة عندما تصل إلي الدم والأنسجة على هيئة جزيئات كبيرة , فإنها تسبب أمرض الحساسية . وكذلك أي زيادة في كمية البروتينات بالطعام تشكل عبئا إضافيا على الكبد والكلى أيتسبب إجهاد على المدى الطويل أو القريب حسب كفاءتها والحالة العامة للجسم .
4- زيادة كمية الخبز في الوجبات الغذائية:
ينتج عنها زيادة في فقدان الكالسيوم من الجسم وبالتالي نقص كمية الكالسيوم في الدم وأنسجة الجسم . وذلك لأن الخبز يحتوي علي كمية كبيرة من حمض الفينيك وهي مادة كيميائية لها قدرة كبيرة على الاتحاد مع أملاح الكالسيوم و الماغنيسيوم في الامعاء لتنتج أملاحا لاتذوب في الماء ولا تمتص من الامعاء بالتالي تخرج من الجسم مع البراز .وزيادة تناول الخبز أو النشويات بصفة عامة يزيد من احتياج الجسم لفيتامين ب1 الذي يستخدم أساسا في عملية أكسدة النشويات وهو متواجد في الكبدة واللبن والبيض .
5- زيادة كمية الدهون في الوجبات الغذائية:
يترتب عليها زيادة احتياج الجسم لفيتامين ب7 , وحمض الفوليك وفيتامين ب12 وهذه الفيتامينات الثلاثة تساعد على عدم تراكم الدهون الزائدة في الكبد والدورة الدموية , وبالتالي تساعدها على الخرج من الكبد الى الدم ثم الأنسجة المختلفة في الجسم.
6- زيادة كمية ما يتناوله الجسم من الكالسيوم والحديد:
ضمن مكونات الوجبة الغذائية الواحدة يؤدي إلي إعاقة استفادة الجسم من العنصر الأخر وبالأخص عدم الاستفادة من الحديد نتيجة حصول الجسم على كميات كبيرة من الكالسيوم ضمن منتجات الألبان وبالتالي تظهر حالات أنيميا نقص الحديد بالرغم من تناول كميات من الاغذية الغنية بالحديد مثل الخضروات والكبدة والاسماك لذلك لابد من مراعاة عدم الجمع بين عنصر الكالسيوم وعنصر الحديد في الوجبة الوحدة .
7- زيادة شرب الشاي:
شرب الشاي مباشر ة بعد تناول الطعام يؤدي إلي حصول الجسم على كميات كبيرة من حمض التنيك (المادة الفعالة في الشاي ) الذي يرتبط مع الحديد ومع فيتامين ب2 ويحولها إلى مواد لا تذوب في الماء ولا تمتص من الامعاء مما يؤدي إلي نقصها في الجسم . وقد أثبت بعض البحوث إلى أنه يمكن التخلص من هذا الضرر بإضافة اللبن إلى الشاي حيث إن اللبن يحتوي على مادة بروتينية تتفاعل مع حمض التنيك وقلل من تأثيرها .
8- شرب المشروبات :
شرب المشروبات أو الشاي وهي مازالت ساخنة جدا أو مثلجة جدا يصيب المعدة بأضرار بالغة , ويتسب في تثبيط نشاط الإنزيمات التي تهضم الطعام مما يؤدي إلى عسر الهضم واضطراب وظيفة المعدة والتهابات مستمر ة واحتقان في الجدران البطن لها , حيث إن إنزيمات الجهاز الهضمي لا تعمل وإلا في درجة حرارة الجسم وهي 37 درجة مئوية .
9- زيادة كمية البروتينات في الطعام:
تؤدي إلي استهلاك فيتامين ب6 المتخصص في التفاعلات الكيميائية الخاصة بالبروتينات في أنسجة الجسم .
10- الاستحمام :
عقب تناول الطعام بفترة وجيزة سواء بالماء الساخن البارد قد يعرقل تدفق الدم إلى القناة الهضمية مما يؤدي إلى سوء الهضم .

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق