توقّعات ماغي فرح للأبراج الترابية لشهر فبراير 2016

Capture d’écran 2016-02-02 à 23.46.02

ماذا يخبّئ لك الفلك من مفاجآت في الشهر الثاني من العام 2016؟ هل ستكون حركة الكواكب لمصلحتك أم عليك التنبّه لبعض الأمور والامتناع عن المخاطرة؟ عالمة الفلك ماغي فرح تفصح في كتابها للعام 2016 “بصيص نور بعد ظلام” ما الذي يخبّئه لك الفلك هذا الشهر. إليك اليوم التوقّعات الخاصة بالأبراج الترابيّة أي برج الثور، العذراء والجدي. تابعينا لاكتشاف ما يخبّئه الفلك للأبراج الأخرى.

 

  • توقعات برج الثور ( أبريل 21 – مايو 20 ): تبدو التلاميح الفلكيّة جيّدة بالإجمال، بسبب تناغم فينوس في برج الجدي مع جوبيتير في برج العذراء، وهما برجان ترابيان مناسبان لك، إلّا أن مواجهة كوكب مارس فقد لا تتركك بسلام ولا تجعلك تستفيد من الأجواء الأخرى. زد على ذلك أن الشمس في برج الدلو تعاكسك أيضاً، وهذا ما قد يخلق بعض البلبلة، رغم أن ضروبا من الحظ قد تطرأ فجأة بين الحين والآخر. لكن الفلك يدعوك إلى العمل والسعي وعدم الاستسلام ورمي الكرة في ملعب الآخرين، حتى ولو اضطررت إلى قبول بعض الأمور غصبا عنك. أكثر المعنيين بهذه الأجواء الفلكية المعاكسة هم مواليد الدائرة الثانية. إلّا أن الجميع مدعوون إلى التصرّف السليم وعدم زج النفس في مواقف متصلّبة وترك الآخرين على سجيتهم، بدون وضع العصي في الدواليب. تذكّر يا عزيزي، أنّه باللطف تُفتح جميع الأبواب وبالحنان تدخل جميع القلوب. ليكن هذا شعارك الآن. قد تخشى على وضع مالي في بداية الشهر، ولكنك تُدرك بعد ذلك أن الأمور ليست بهذه الخطورة، وربما يساعدك موعد مع شخص مسؤول لإيجاد حل لوضع معقّد. سوف تشهد نتائج إيجابيّة لجهود لك لن توفّرها طوال هذا الشهر. عاطفياً، تبدو عذبا جدا وتستقطب الاهتمام وتهتم بشكلك وملبسك وبجاذبيتك. تبحث عن الملذّات وتذهب للقاء بعض الأحباء، فكوكب فينوس في برج الجدي يناصرك حتّى تاريخ 17، حيث تتواصل مع كثيرين، وقد تلتقي الحب إذا كنت عازباً، أو ربما تتلقّى هدايا وعروضا وتذهب في رحلة مميّزة. يحمل النصف الأوّل من الشهر الكثير من الوعود على الصعيدين العاطفي والمهني، بحيث تسير شؤونك التجارية أيضا بشكل ملفت. وإذا كنت تعُد لتنظيم ما، أو لحفل أو لمعرض أو لمناسبة، فقد تحالفك الأفلاك في هذا الوقت. تتواصل بشكل جيّد مع الآخرين وقد تجد الحب في مكان عملك. إن ما تريده في هذا الشهر هو الاستقرار والأمان، ويستقطب اهتمامك مَن يوحي إليك بالثقة. مخطئ هو مَن يحاول إثارة غيرتك، فأنت لست من الذين يحبون المنافسة على الصعيد الشخصي. على كل حال، قد تذهب في سفر تلتقي خلاله ضالتك. النصف الثاني من الشهر يبدو أقل وعداً، قد تتشاجر مع الزوج أو تصبح أقل تقبّلا للآخرين وأقل استقطابا للأحبّاء والأصدقاء.

 

 

  • توقعات برج العذراء ( أغسطس 23 – سبتمبر 22 ): تتألّق في هذا الشهر الذي يحمل إليك فرصا جديدة لكي تُثبت، مرّة أخرى، جدارتك وتحقّق بعض الأمنيات، مستفيدا من طوالع فلكيّة مناسبة. ليس وحده كوكب مارس يحالفك، بل إن كواكب أخرى في منزلك الخامس تزيد من بهائك وجاذبيّتك حتّى تاريخ 17 على الأقل. تبهر الناس الذين تتعرّف إليهم وتسحرهم بشخصيّتك الفذّة ويكتشف فيك المحيط وجها آخر يُعجب به، فتمر بفترة من ذهب على كل الأصعدة، الشخصية والمهنيّة. قد تحقق ربحا فجائيا أو تتلقّى عرضا جيّدا يدفعك إلى مفاوضات واتفاقات مميّزة. زِد على ذلك القمر المكتمل في برجك بتاريخ 22، والذي يُضفي عليك جاذبيّة ويحثّك على العمل ويجعلك تكتشف في نفسك موهبة مخفيّة، كما يجعل من التحدّيات التي قد تبرز، حوافز لك لتحقيق بعض الإنجازات الجديدة. إنّه شهر بنّاء جدّا يدفعك نصفه الأوّل إلى القيام بمبادرة ما أو إطلاق أفكار عبقريّة، أو يعزّز قدرتك على التفاوض والتحاور ومخاطبة الجماهير، إذا كنت تعمل في الشأن العام. أمّا إذا كنت تبحث عن عمل فقد تجده في النصف الأول من الشهر. قد تلجأ إلى تبديل أو تعديل في بعض الوسائل المهنيّة، مدعوما بموافقة المحيط على كل الإجراءات التي تُقدم عليها. تمارس نفوذا في عملك، ثم تخف البريق قليلا أو تلاقي صعوبات في التعاطي مع بعض الأوساط، وذلك في النصف الثاني من الشهر، حيث يكون كوكب مركور في برج الدلو أقل وهجا منه في برج الجدي. تهتم الآن بالناس المنتمين إلى عالم الفن والفكر والروحانيات، وقد تقع في غرام أحدهم إذا كنت خالياً، وذلك في أواخر الشهر. أمّا الصحّة فتتطلّب منك اهتماما خاصاً. تبدأ حمية ربما أو تذهب في رحلة استجماميّة أو تغيّر في الدواء والعلاج. قد تشعر بالتعب والإرهاق في بعض الأحيان، لكن الحيويّة تبقى شديدة طوال الشهر. تُحاط أيضاً، عزيزي العذراء، بمقرّبين محبّين ومتفهّمين، الأمر الذي يشعرك بالاستقرار. وإذا كنت عازبا فقد تلتقي بمن ينجذب إليك، أو تبادر أنت إلى التودّد، ويكون النصف الأوّل أيضا مسرحا لبعض اللقاءات والمغازلات. قد تعرف حياتك الحميمة تجديدا في هذا الشهر، وربما تسافر للقاء الحبيب، أو بمهمة مهنيّة لا تخلو من أوقات التسلية والترفيه.

 

 

  • توقعات برج الجدي ( ديسمبر 22 – يناير 20 ): تتأقلم هذا الشهر مع أمر طارئ تستوعبه بسرعة، فتمارس سحرك وتقطف النجاح في شتى الميادين، سواء كنت مقبلا على مفاوضات أو على مساع من أجل تحسين أوضاعك، فتبدو الرابح يا عزيزي. تُحسن الترويج لأفكارك كما لمنتوجاتك وتُقدم على بعض التغيير الضروري لتحين العمل. تدعمك الظروف المرافقة ويكون النصف الأول من الشهر مناسبا للتوقيع على عقد أو للقيام بسفر منتج. يحالفك الحظ في شتّى الشؤون الماليّة، وقد تطلق مشروعا مهمّاً، مدعوما من كواكب عدّة. إن كوكب مركور في برجك حتّى تاريخ 13، يسهّل الاتصالات ويشير إلى بعض المفاوضات الناجحة. هو يلتقي بـ فينوس، كوكب الحب الذي يزورك حتّى تاريخ 17، ويعني هذا المشهد الفلكي تحسّنا في أوضاعك الزوجية والعاطفيّة، وربما لقاء مع توأم روحك، أو عقد صداقات مميّزة وتلبية بعض الدعوات والقيام ببعض النشاطات المسليّة. تفرح بهذا المسار وتبحث عمّن يوافقك فكريا وعقائدياً. قد تنخرط في سلك جديد وتنفتح على آفاق حلوة وتوظّف طاقتك من أجل البدء بمشوع غال على قلبك، فتلاقي الدعم المطلوب والمساعدة في الوقت اللازم. تطلب فتُستجاب، وتعرض أفكارك فتجد آذانا مصغية. يعبّر لك الآخرون عن إعجابهم وتقديرهم لِما تفعل، فيمتلئ هذا الشهر صخبا وحركة.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *