جلسة تصوير للرئيس الأمريكي تثير النقاش حول رشاقة زوجته

جلسة تصوير للرئيس الأمريكي تثير النقاش حول رشاقة زوجته
منذ 3 شهور

أفردت المجلة الأمريكية “Essence” المهتمة بشؤون المرأة السوداء، غلافها الأخير للرئيس الأمريكي باراك أوباما وعقيلته ميشيل، وذلك تزامنا مع الأيام الأخيرة المتبقية للرئيس على رأس البيت الأبيض. ولفتت صور الرئيس وحرمه في المجلة انتباه الوسط الإعلامي حول طريقة ظهورهما وحياتهما الخاصة.

fcde86c43107c8ccb72d6fa7141165f94caa4ee0-100916103746

وحاولت المجلة أن تظهر الرئيس الأمريكي في الصور بشكل لم يظهر به مع زوجته من قبل على طول مدة حكمه، إذ حاولت الجمع بين الرومانسية والبساطة. في انتظار نشر باقي الصور في عدد أكتوبر القادم من هذه السنة.

17429104cf7240c6fbee15e6397d99b5f3923158-10091610374662a00618d4771d6578db7c010155d304e0a0044d-100916103746

ولفتت رشاقة ميشيل أوباما انتباه المعلقين على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث ركزوا على خصرها وعلى تناسق جسمها وتساءلوا حول سر لياقتها رغم مرور السنين. وهو ما لم تنكره السيدة الأولى في أمريكا، حيث سبق لها أن أكدت في تصريحات سابقة، بأنها تحرص على قوامها باتباع نظام غذائي متكامل وبالحرص على ممارسة الرياضة.

_91097330_2ed9d9e2-7718-45c2-bbfc-130c22998854

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق