حظك اليوم: توقعات الأبراج اليوم الثلاثاء 16 فبراير/ شباط 2016

woman_reading_a_book2016-16

اعرفي كيف سيكون حظك لهذا الثلاثاء 16 فبراير/ شباط 2016؟ وماذا يخبئ لك برجكِ في عالم الفلك؟ إليك توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 16 فبراير/ شباط 2016:

الأبراج اليومية العامة
قد بلغنا اليوم منتصف هذا الشهر وهذا يعني ان الاشياء التي انتظرناها ستأتي ولكن هناك بعضها الآخر قد يتعسر قبل ان يصل. تمالك الاعصاب مهم وتقبل الانتقاد كذلك. الوعكات الصحية وشيكة في هذه الفترة ولكنها ليست بخطرة. نتمنى لكم احدا موفقا ومليئا بالنجاحات.

الحمل 21 آذار – 19 نيسان
الأشخاص في محيط العمل يتعاملون بإيجابية خاصة معك؛ فانتفع من هذه الفترة لمواجهة المشاكل الصعبة مع فريقك وبالتالي الاقتراب أكثر من هدفك. سوف تساعد الديناميكية التي تنمو بين الفريق على الوقوف بصلابة أمام أصعب التحديات والوصول معًاً إلى النجاح.

الثور 20 نيسان – 20 أيار
بسبب الظروف المتغيرة، يبدو أن هدفك خارج السيطرة من جديد. لا يجب أن ينتابك اليأس والإحباط؛ ابدأ بإعادة التفكير في الموقف بتمعن. قد يكون مجرد انطباع ويمكن جعل الخسارة في أضيق الحدود باتخاذ الإجراءات المناسبة. اذا لم يكن هذا هو الوضع، فتذكر إن مخطط الرحلة غايتك في حد ذاته.

الجوزاء 21 أيار – 20 حزيران
أنت مفعم بالطاقة والتفاؤل، ولا عجب أن كل شيء تواجهه ينجح بسرعة وبكفاءة ويثمر نتيجة جيدة. إعجاب كل من حولك بك واضح ويعزز من ثقتك بذاتك. لكن احذر من التمادي في الأهداف نتيجة للغرور أو الكثير من التمحيص، لأن هذا الحظ الجيد الواضح سرعان ما سيتحول إلى سوء حظ.

السرطان 21 حزيران – 22 تموز
هناك ما يعوقك عن التقدم في اتجاه أهدافك، فلا تيأس أو تتوقع تلقي الكثير من المواساة من أي شخص. احشد قوتك واستمر في تتبع أحلامك – حتى وإن كان لابد من تغييرها بعض الشيء. لا تتصرف بتسرع وحافظ على طاقتك. انظر إلى هذه المشكلة كمهمة أخرى يجب إنجازها، وثق أنه لن يقف أمامك أي شيء.

الأسد 23 تموز – 22 آب
يجب أن تكون أكثر حذرًا في العمل، فأنت سريع الغضب مع الزملاء. يجب أن يكون هدفك الجودة وليس الكمية! كن دبلوماسيًا فيما يتعلق بالخلافات. هذا ينطبق على الأمور الشخصية. أنت تعادي الآخرين بصورة متكررة. يجب أن تتواصل أكثر مع أحبائك حتى يفهموا كيف تسير الأمور معك. أنت تشعر بالإحباط الشديد بداخلك؛ حاول أن تجد بعض السلام. ما رأيك في رحلة قصيرة أو ممارسة بعض الرياضة من أجل التوازن؟

العذراء 23 آب – 22 أيلول
لا شيء يسير حسب رغبتك في الوقت الحالي، ولكن إذا قمت بتغيير مدخلك، قد تنجز أهدافك بشكل أسرع، كما قد تساعد آراء الآخرين. سوف تواجه في حياتك الخاصة جميع أنواع المشكلات، ولكن يجب أن تكون وجهة نظرك واضحة في هذا الموقف. سلامتك الجسدية قد تصبح أفضل. فكر في أسلوب حياتك، ولكن لا تكن قاسيًا على نفسك.

الميزان 23 أيلول – 22 تشرين الأول
يأتي اليوم مصحوبًا ببعض المشكلات، فسوف تقابل مواقف لا يمكن التغلب عليها إلا من خلال تغيير رؤيتك للأمور. افصل نفسك عن كل ما هو قديم ومعروف، وتطلع لكل ما هو جديد. توخ الحذر عند لوم الآخرين – فمن الممكن أن تكون قد ارتكبت أخطاءً أيضًا. إذا كنت متفتحًا تجاه الأشياء الجديدة، فسوف تتعلم المزيد عن نفسك.

العقرب 23 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني
يبدو في الوقت الحالي أنك تواجه عددًا متزايدًا من التعقيدات غير المتوقعة. لا يقع اللوم على من هم حولك – في بعض الأحيان تكون أنت المخطئ. حاول أن تظل هادئًا وأن ترى العقبات الموجودة في طريقك كوسيلة لاكتشاف مداخل جديدة. اعد اكتشاف هدوئك وسوف تخرج من هذه المرحلة أقوى.

القوس 22 تشرين الثاني – 21 كانون الأول
اليوم، مهاراتك التنظيمية والاجتماعية قوية على غير العادة، فيجب أن تستغل ذلك للسيطرة على الأمور. سوف تنجح في العمل وخارجه، وحتى في حياتك الشخصية، سوف ينتج عن نظرتك الدافئة للأمور الكثير من الفوائد. سوف يقدرك الناس ويعاملونك بمودة. فكر في إعادة بعض من هذه الأمور.

الجدي 22 كانون الأول – 19 كانون الثاني
استعد لكل ما هو غير متوقع، فالمفاجآت السارة في انتظارك. فوق ذلك، شريك حياتك يحتفظ بشيء خاص لك، ولكن لا تجعل توقعاتك ترتفع أكثر من اللازم، وكن شكورًا على كل ما تتلقاه. سوف يتفاعل الأصدقاء معك بإيجابية، وسوف يقدرك الشركاء المحتملين وسوف يتأثرون بالطريقة البراقة التي تتعامل بها.

الدلو 20 كانون الثاني – 18 شباط
أنت تشعر بالتجديد والحيوية، خاصة عندما تكتسب وتستشعر الإشارات الإيجابية من محيطك. عليك الآن البدء في مشروعات معتمدًا على خيالك وإبداعك الشخصي. بفضل ثقتك بالنفس الفطرية، فبإمكانك اليوم أكثر من ذي قبل أن تساعد الآخرين. يجب عدم التحلي بالغرور، بل يجب أن تكون محل عون ودعم ليربح الجميع.

الحوت 19 شباط – 20 آذار
أنت على وفاق وانسجام تام مع محيطك، سواء على المستوى الشخصي أو المهني. انتفع من هذا التناغم في تقوية علاقاتك والروابط القائمة بينك وبين الآخرين للتسلح في الأوقات العصيبة التي تكون فيها مجموعة الأبراج الكونية غير مبشرة والأحوال ليست لصالحك.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *