مع الدكتورة أمينة أومليل.. أسباب السكري عند الأطفال وطرق مراقبته

D.amina

سكري الأطفال أو سكري النوع الأول، هو مرض يصيب الأطفال الأقل من 14 سنة، ويعتبر من أخطر الأمراض التي تؤثر على صحة المصاب، وعلى نفسية الآباء بشكل خاص.

ويتساءل العديد من الناس عن أسبابه وطرق مراقبته لاسيما عندما يتعلق الأمر بالأطفال. للإجابة على هذه التساءلات؛ اتصلنا بالدكتورة أمينة أومليل أخصائية أمراض الأطفال بمدينة الدار البيضاء، فكان هذا جوابها:

يرجع السبب وراء إصابة الأطفال بالسكري إلى اضطراب وظيفة البنكرياس، بحيت يتوقف عن إفراز هرمون الأنسولين بكمية كافية لتغطية حاجيات الطفل الأساسية.

وتلعب الجينات دورا مهما في إصابة الطفل بالسكري؛ فإذا كانت الأم مثلا أو الأب يعاني من السكري أو أحد أفراد العائلة، يمكن أن يصاب الطفل بهذا المرض. في بعض الأحيان قد يكون هذا الطفل أول مصاب بالسكري في السلالة. وحسب بعض الدراسات الجارية تقول أن من بين هذه الأسباب وجود فيروسات من شأنها أن تعرض الطفل لخطر الإصابة بداء سكري الأطفال، لكن لحد الآن لم تتبث هذه الدراسة، ويبقى العامل الوراثي واضطراب وظيفة البنكرياس هما السببان الأساسيان وراء هذا المرض.

بالنسبة لطرق مراقبته؛ يجب على الآباء تحديد نظام غذائي خاص خالي من الأطعة التي تحتوي على السكريات السريعة والحلويات المصنعة، إضافة إلى المراقبة اليومية لنسبة السكر بالدم، لمعرفة كمية الأنسولين التي يجب حقنها للطفل، لتفادي حدوث مضاعفات صحية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *