رائحة الفم الكريهة..تعرفي على أسبابها وطرق علاجها

12705717_1013068392062087_7299095561366408913_n

رائحة الفم الكريهة والتي تنتج في معظم الأحيان جرّاء البكتيريا الموجودة على اللّسان أو الأسنان التي تنتج هذه الرّوائح . وعلى الرغم من أنّ رائحة الفم الكريهة هي مشكلة صحيّة بسيطة إلاّ أنّها تمثّل مصدرًا للتوتّر وعائقًا إجتماعيًا مزعجًا. لدى الكثيرين .
-معظم حالات رائحة الفم الكريهة تأتي من الفم نفسه ويمكن أن تكون ناتجة عن:
1- بعض الأطعمة التي تحتوي على الزّيوت والتي تنبعث منها رائحة معينة مثل الثوم والبصل والتوابل. عندما تهضم هذه الأطعمة يتم تحويلها إلى مكونات، تتنقّل في الدم وتذهب إلى الرئتين مما يسبب رائحة النّفس التي تبقى ليومٍ تقريبًا.
2- عدم نظافة الفم: عندما تكون نظافة الفم غير كافية تبقى جزيئات الطّعام عالقة بين الأسنان أو بين اللثة فتترسّب بكتيريا في الأسنان ينبعث منها مركّبات كيميائيّة كريهة الرّائحة محتوية على الكبريت. يمكن أن يتكوّن على سطح اللّسان أيضًا بقايا من الطعام والبكتيريا التي تسبّب الرّوائح.
3- تعفّن في الفم التسوّس أو أمراض اللثة (تعفّن أو التهاب اللثة).
4- جفاف الفم: اللّعاب هو غسول فم طبيعيّ فهو يحتوي على مواد مضادّة للجراثيم والجسيمات التي تسبّب رائحة الفم الكريهة. يقلّ إنتاج اللّعاب ليلاً وهو ما يكون سببًا لرائحة الفم الكريهة في الصّباح.
5- استهلاك الكحول والتنفس عن طريق الفم بدلاً من الأنف واضطرابات في الغدد اللّعابية.
6- منتجات التّبغ: التّدخين يجفّف الفم كما أنّ المدخّنين أكثر عرضة لأمراض الأسنان التي بدورها تسبّب رائحة الفم الكريهة.
7- الهرمونات: ارتفاع نسبة الهرمونات أثناء التبويض والحمل تزيد من إنتاج جير الأسنان الذي يتكوّن فوق سطحه البكتيريا وهذا ما يمكن أن يتسبّب في رائحة الفم الكريهة.
– كما ان رائحة الفم الكريهة يمكن أن تكون في بعض الأحيان دليلاً على وجود مشاكل صحيّة أكثر خطورة مثل:
1- أمراض الجهاز التنفسي. التهاب الجيوب الأنفيّة أو الحلق (التهاب اللوزتين) يؤدي إلى كثرة المخاط الذي يمكن أن يسبّب رائحة الفم الكريهة.
2- بعض أنواع السرطان يمكن أو يتسبّب في رائحة الفم الكريهة.
3- مرض السكري.
4- الفشل الكلوي أو أمراض الكبد.
5- بعض الأدوية، مثل مضادات الهيستامين أو مضادات الإحتقان، وكذلك تلك التي تستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم، والإضطرابات البوليّة أو المشاكل النّفسية (مضادات الإكتئاب، مضادات الذّهان) يمكن أن ينتج عنها رائحة الفم الكريهة وذلك بسبب تجفيفها الفم.
– بعض الوصفات الفعّالة لتحضير غسول الفم المنزلي للقضاء على روائح الفم الكريهة.
1- طريقة عمل غسول الفم من الأعشاب:
يمكنك إضافة بعض الأعشاب الطازجة أو المجففة التي يفضلها البعض لكوب من الماء المغلي مع تغطيته وتركه جانبًا لمدة 20 دقيقة. كما يفضل عند تحضير غسول الفم المنزلي، استعمال الماء المعدني أو الماء المقطر بدلاً من استخدام مياه الصنبور.
2- طريقة عمل غسول الفم من الصودا:
يمكنك تحضير غسول طبيعي منعش للفم باستخدام ½ كوب من الصودا، مع ملعقة صغيرة من جل الصبار، 10 قطرات من زيت الليمون العطري، و 4 قطرات من الجلسرين الطبيعي وكوب من الماء المعدني.
3- طريقة عمل غسول الفم من النعناع واكليل الجبل “الروزماري”.
تضاف 2 ملعقة صغيرة من أوراق النعناع الطازجة، 1/2 ملعقة صغيرة من الروزماري، وملعقة ونصف من بذور اليانسون إلى 4 أكواب ونصف من الماء المغلي، ثم يغطى الخليط ويترك جانبًا لمدة نصف ساعة.
– بعد ذلك يبرد، يصفى ويستخدم هذا المشروب كغسول للفم بشكل منتظم للقضاء على رائحة الفم الكريهة. يمكن تخزينه في زجاجة معقمة للاستعمال.
4- طريقة عمل غسول من خل التفاح:
– وهي طريقة ممتازة وسهلة لتنظيف الفم، عن طريق استعمال زجاجة من الماء مضاف إليها ملعقة صغيرة من خل التفاح.
5- طريقة عمل غسول من ماء الهيدروجين لعلاج قرح الفم :
– لعلاج قرح الفم، يمكنك استعمال غسول الفم المحضّر من خلط 1 كوب من الماء مع 2 كوب من ماء الهيدروجين (بيروكسيد الهيدروجين).
6- غسول من خلاصة بذور الجريب فروت لعلاج التهابات اللثة :
يمكنك غسل فمك بنصف كوب من الماء الممزوج مع بضع قطرات من خلاصة بذور الجريب فروت. انها وصفة فعّالة لعلاج التهابات اللثة والنزيف الناتج عنها، كما تعمل كمهدئ لقرح الفم. يمكنك ايضًا إضافة القليل من زيت القرنفل.
7- طريقة عمل غسول منعش للفم :
– يمكن تحضير غسول منعش ومطهر للفم من خلال استعمال محلول محضر من قطرتين من زيت النعناع وزيت شجرة الشاي مع نصف ملعقة صغيرة من صودا الخبز وكمية من الماء المقطر تقدر بـ 3 أونصات. ينصح باستعمال هذا الغسول قبل حفّ الأسنان للحصول على نتائج ممتازة.
8-طريقة عمل غسول الفم من القرنفل والهيل :
-يضاف فصّان من القرنفل مع 1/8 ملعقة صغيرة من الحبهان المطحون لكوبان من الماء الغلي ثم يغطى ويترك حتى يبرد. اخيرًا، يصفى المحلول، ويصب في زجاجة معقمة ذات غطاء محكم.
– لاستعمال غسول الفم، عليك غسل الفم بملعقة كبيرة من الغسول لمدة 20-30 ثانية إذ يساعدك ذلك على القضاء تمامًا على الروائح غير المرغوب بها والتخلص من مشكلات الأسنان المختلفة نظرًا لما لتلك الأعشاب المستخدمة من فوائد كونها مضادة للبكتيريا، للالتهابات، كما تحتوي أيضًا على خصائص مسكنة.
– 12 نوعاً من الأطعمة التي يمكنها أن تفيد في العلاج :
1- المياه:
فالفم الجاف المليء ببقايا الطعام يعتبر ملاذاً لبكتيريا النفس الكريه، وشرب المياه يعمل على تنظيفه.
2- التفاح:
ثبت أن تناول تفاحة واحدة يومياً كفيل بالقضاء على تلك الرائحة.
3- الشاي الأخضر:
فهو يحتوي على مادة البوليفينول التي تعتبر نوعاً من أنواع مضادات الأكسدة التي تحول دون نمو بكتيريا النفس الكريه.
4- الكرز:
يكون تناوله مفيدا بعد وجبة العشاء حيث يقضي على روائح مركّب الميثيل الذي ينبعث من بكتيريا النفس الكريه.
5- البقدونس:
يمكن القضاء على رائحة الثوم التي قد تنبعث أحياناً من النفس عن طريق تناول أغصان قليلة من نبات البقدونس الذي يحتوي على مادة البوليفينول.
6- الحليب الصافي:
ربطت دراسات بين الدهون والمياه الموجودة في الحليب الصافي وبين الراوئح التي تنبعث نتيجة تناول وجبة بها عنصر الثوم على سبيل المثال.
7- السبانخ:
وجدت دراسات أن مادة البوليفينول الموجودة في السبانخ تقضي على مركبات الكبريت الكريهة في بعض الأطعمة التي من بينها الثوم والبصل.
8- الخس:
فهو يعمل أيضاً على تقليل الرائحة الكريهة لغاز مركب الميثيل الذي يتكون في الفم أثناء هضم الطعام.
9- النعناع:
فالنباتات المورقة التي تحتوي على نسب مرتفعة من الكلوروفيل، مثل النعناع، الكزبرة، الطرخون، الكافور، الروزماري والهيل، تعمل كمنعش طبيعي للنفس.
10- الزبادي المضاف إليه متممات البروبيوتيك الغذائية:
هذا النوع من الزبادي يمنع تكوّن كبريتيد الهيدروجين المسبب للرائحة الكريهة في الفم.
11- الفواكه الحمضية:
ثبت أن الفواكه التي تحتوي على نسب كبيرة من الفيتامين C، مثل البرتقال، الجريب فروت، الليمون، والليمون الحامض، تحول دون نمو البكتيريا بالفم.
12- الريحان:
يمكن التحصل منه على أقصى فائدة إذا تم تناوله في نفس الوجبة التي قد تتسبب في حدوث رائحة كريهة بالفم.
– نأمل أن تكون هذه المعلومات مفيدةً لكم ونتمنى لكم موفور الصحة والعافيه … !

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *