لأول مرة.. رضيعة تولد بلا جلد تحير الأطباء

monawa3ate1_608832732

وكالات – أدهشت طفلة الأطباء في الهند بعدما ولدت دون جلد خارجي يغطي جسمها، وهي حالة ناذرة يسببها مرض وراثي يؤدي إلى تشوه الجلد وتحويله إلى طبقات تشبه الدروع، وتفصل بين هذه الطبقات جروح عميقة تحتاج إلى العلاج بشكل مستمر، ورغم هذه الحالة تمكنت من البقاء على قيد الحياة حتى الآن.

وكانت الطفلة قد ولدت لامرأة تبلغ من العمر 23 عاماً في ولاية ماهاراشترا الهندية، ويقول الأطباء إنها لم تكن تملك أي جلد يغطي جسمها تقريباً، وهي بحاجة إلى علاج طوال حياتها لترطيب الطبقات الخارجية من جسمها، ويستخدم الأطباء الفازلين وزيت جوز الهند لهذه الغاية، بالإضافة إلى إعطاء الطفلة المكملات الغذائية التي تحتاجها.

تملك المولودة حفرتان في مكان الأنف، لكن ذلك لا يسبب لها صعوبة في التنفس بحسب الاطباء، إلا أنهم يخشون أن تكون هناك أي عيوب أو تشوهات في القلب بحسب ما ذكرت صحيفة ميرور البريطانية، بالإضافة إلى ذلك فإن المولودة لن تخضع لعمليات ترقيع الجلد، فهي لا تملك أي جلد في الأصل، كما أنها لا تملك أذنين وجفونها مقلوبة إلى الأعلى.

يذكر أنه وعلى الرغم من كون الفحوصات الأولية أظهرت أن الطفلة تعاني من هذا المرض النادر، إلا أن أسرتها الفقيرة التي تعيش تحت خط الفقر، لم تكن قادرة على توفير ثمن العلاج ما قبل الولادة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *