سيدة إيطالية تلد في 62 من عمرها

161019145301_mum_62_640x360_bbc_nocredit

أفادت وكالة الأنباء الإسبانية (إفي)، أول أمس الثلاثاء أن سيدة تبلغ من العمر 62 عاما، أنجبت طفلها الثالث بعد فترة حمل عادية نتيجة تلقيح اصطناعي بأحد مستشفيات العاصمة الاسبانية مدريد.

وتمكنت الأم وهي طبيبة إيطالية، من الإنجاب بعد تعرضها في السابق لأربع عمليات إجهاض، وولدت طفلتها بعملية قيصرية أعدت الأسبوع الماضي في منطقة جاليسيا. وأفادت الوكالة بأن الأم حملت هذه الطفلة عن طريق تخصيب البويضات في أحد مختبرات مدريد. وستكون هذه الطفلة حديثة الولادة شقيقة لأخوين يبلغان من العمر 10 و 27 عاما.

 

يذكر أن سنة 1887 وضعت امرأة في 62 من العمر طفلها في بريطانيا. وتشكل هذه الحالات استثناء يتفاوت حسب رغبة الأم المسنة في تجربة الولادة من جديد ،أو الرغبة في المزيد وتحدي التقدم في العمر، إذ سبق لسيدة هندية تمكنت هي الأخرى من الولادة في سنها السبعين عن طريق التلقيح الاصطناعي.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *