عائلة تخرج ابنتها حية من القبر لتموت مرة أخرى

عائلة تخرج ابنتها حية من القبر لتموت مرة أخرى
منذ سنة واحدة

يحدث دائما ما يفاجئنا في الواقع من القصص الغريبة التي وقعت عبر العالم، هده المرة القصة في الهندوراس ووقعت مؤخرا تلك، وهي حقيقية، كانت بطلتها فتاة تبلغ من العمر 16 سنة و تدعى “نيسي” أصيبت بمرض أثر فيها كثيراً و اضعف قلبها إلى درجة أن الأطباء ظنوا أنه توقف عن النبض و لكن لم يكن هذا هو الأمر الواقع فقد اعتبروها الأطباء ميتة و هي مازالت حية حتى أنه بدأت مراسيم الجنازة و الدفن و أدخلت في التابوت و دفنت .
لكن بعد لحظات من الدفن سمع الحاضرين صوتها فأسرعوا إلى إخراجها و فتح التابوت فوجدوا فيه الفتاة مازالت حية و لكن تلفظ أنفاسها الأخيرة و التي لم يمر الكثير من الوقت قبل أن تموت فعلاً رغم محالات رجال الإسعاف انقاذ الفتاة ، هذا واتهمت عائلة المتوفاة الأطباء بارتكاب جريمة في حق ابنتهم و أنه بسبب كلامهم الخاطئ تم الدفن و التي ربما لو كان علاجها صحيحاً لما إنتهى بها الأمر هكذا.

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق