عرض للباس البحر يكسر قواعد اختيار العارضات

عرض للباس البحر يكسر قواعد اختيار العارضات

تعتبر عارضات الأزياء الوجه المميز لمعظم أغلفة المجلات عبر العالم خاصة فيما يخص المجلات الخاصة بالرياضة. لكن في أحد الدول الأوربية قررت أحد المجالات المختصة في هذا المجال تكسير القاعدة، وتساءلوا حول المقاييس التي يتم اعتمادها هل هي ثابتة أم يجب تغييرها؟ وإذا تم ذلك كيف ستكون النتيجة؟

تم اختيار مجموعة من النساء لخوض غمار التجربة، ليصبحن عارضات دون اعتبار للسن أو الشكل أوحتى اللون. وما يهم في تجربتهن هو ولوج هذا المجال و خلق المتعة للجميع.

كسرت هذه التجربة قاعدة أساسية في عالم الموضة؛ وهي كون العارضة يجب أن تتقيد بمقاس معين قد يصل إلى 38 حول الحزام، لكن النساء اللواتي عشن التجربة أكدن أن ذلك لم يكن مهما بالنسبة لهن ولمتتبعيهن، لأنهن كن بحق نجمات في تلك اللحظة.

في نهاية التجربة عبرت كل النساء المشاركات في عرض ملابس البحر على غلاف أحد المجلات، عن سعادتهن وفرحتهن باسترجاع ثقتهن في أنفسهن، لأنهن كن بحاجة لها خاصة وأن العارضات يتميزن بهذه الصفة، ولا يمكن لأحد أن ينكر ذلك حسب قولهن.

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق