ماذا تعرفين عن فطريات الأظافر ؟ اكتشفي خطورتها والعلاج منها

ماذا تعرفين عن فطريات الأظافر ؟ اكتشفي خطورتها والعلاج منها
منذ شهرين

مريم حيدسي – يتغير لون وشكل الأظافر نتيجة الإصابة بفطريات “تينيا الأظافر”، وهذا المرض تتعرض له جميع الفئات العمرية. ويمكن أن يصاب المريض بالعدوى نتيجة انتقال الفطريات إليه من شخص آخر، عن طريق التلامس المباشر أو استخدام الأغراض الشخصية. تظهر الأعراض على هيئة تغير في هيئة الظفر، وقد يأخذ الالتهاب عدة أشكال:

يبدأ الالتهاب عند طرف الظفر الملاصق للجلد وينتشر إلى الأسفل. وهو أكثر أنواع الالتهاب شيوعاً. يبدأ الالتهاب عند جذر الظفر وينتشر إلى أعلى. وهو أقل الأنواع شيوعاً، ويحدث عادة عند المرضى المصابين بضعف جهاز المناعة.

الالتهاب الناتج عن الإصابة بفطر الكانديدا (candida) والذي يسبب تغيراً في لون الظفر إلى الأصفر، البني أو الأبيض، مع ازدياد سمك الظفر.

 

وللعلاج منه يجب عليك اتباع النصائح التالية:

  • المحافظة على الأظافر قصيرة يقي من انتشار الفطريات إلى باقي الأصابع.
  • لا تجدي العلاجات الموضعية في القضاء على العدوى، نظراً لصعوبة اختراق المادة المكونة للظفر والوصول إلى الفطريات للقضاء عليها.
  • مضادات الفطريات عن طريق الفم، إلا أن العلاج قد يستغرق وقتاً طويلاً قد يصل إلى 8- 12 شهر.
  • العلاج الضوئي (photodynamic therapy) بتسليط أشعة ضوئية ذات موجات مختلفة الطول للقضاء على العدوى.
  • وضع الخل على الأظافر قد يفيد في التخلص من العدوى.

التعليقات

إضافة تعليق