قصة مؤثرة صداقة كبيرة بين راكون وقطة.. تنتهي بمأساة غير متوقعة!

قصة مؤثرة صداقة كبيرة بين راكون وقطة.. تنتهي بمأساة غير متوقعة!

لمحت سيدة في طريقها نحو العمل أحد حيوانات الراكون في حالة متدهورة، حيث كانت تبدو عليه علامات الجوع والعطش لمدة طويلة، لذلك اضطرت السيدة لاصطحابه معها عند الطبيب البيطري، إلا أن الأخير لم يكن لديه مكان ليحتفظ  فيه بالراكون، فقررت التكفل به في منزلها.

وكانت السيدة تملك قطة عاشت معها لسنوات طويلة لذلك كانت متخوفة من ألا يتفاهما معا، خاصة وأن قطتها لم تتعود على وجود حيوان  آخر معها، غير أن ماحدث مع حيوان الراكون  كان عكس ما توقعته السيدة، فقد أعجبت به القطة  وأبدت اهتماما به لم يخطر على بالها.

ولاحظت هذه المرأة أن الحيوان الصغير الذي لم يتعود بعد على المكان كان خائفا جدا، إلا أن قطتها كانت تساعده حتى يتأقلم ، اعتادا على بعضهما البعض ولم يفترقا من حينها، غير أنه وبعد مدة قصيرة فقط توفيت قطتها ولم يعد للراكون صديقا آخر رغم أن مالكته جلبت له قطا جديدا، لم يستطع أن يتأقلم مع أي حيوان آخر فقد ظل وفيا للقطة التي ساعدته عند قدومه أول مرة لمنزل سيدته، لذلك كان يزورها في كل مرة يشتاق إليها.

ra

Picture 1 of 7

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق