كيف تتخلصين من رائحة الفم الكريهة؟

كيف تتخلصين من رائحة الفم الكريهة؟
منذ 4 سنوات

57219_6_1363167749

هل تبحثين عن طريقة للتخلص من رائحة الفم الكريهة؟ هل تشعرين بالحرج عندما يبتعد الآخرين عنك بسبب رائحة فمك؟ إن رائحة الفم الكريهة أمرٌ مزعجٌ بالفعل، ولكن لا تنزعجي فسنخبرك بالطريقة العلاجية المناسبة للتخلص من رائحة الفم الكريهة في السطور القادمة:
أولا: لنتعرف على أسباب رائحة الفم الكريهة:
• إهمال تنظيف الأسنان بعد الوجبات ،خاصةً التي تحتوي على كميات من الحلويات والسكريات.
• تناول سوائل كثيرة معظمها تحتوي على سكريات.
• وجود مشاكل بالجهاز الهضمي.
• التهاب اللثة و نزفها.
• انتشار الجراثيم وبقايا الطعام في الفم.
• التهاب في الحلق.
• تلف الأوعية الدموية للأسنان مما يؤدي الى الإصابة بالعفونة وتتحول إلى بقايا جذور تصاب بالتهابات حادة ثم مزمنة مما يعطي الفم رائحة سيئة.
• الترسبات الجيرية على الأسنان، مما يؤدي إلى تخمر بقايا الفضلات في الفم وحصول التهاب اللثة
• اضطرابات الهرمونات وارتفاع نسبة السكر في الدم يؤديان إلى زيادة التهابات اللثة وزيادة الجير وإلى تلك الرائحة الكريهة.
• التنفس من الفم يسبب في نزول السائل المخاطي إلى البلعوم وانبعاث تلك الرائحة المزعجة.
• التدخين.
إليك وسائل لعلاج رائحة الفم الكريهة:
– تفريش أسنانك مرتين كل يوم باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد لإزالة بقايا الطعام والبلاك.
– فرش أسنانك بعد كل وجبة طعام تتناولها: (عليك الاحتفاظ بفرشاة أسنان إضافية في مقر عملك أو المدرسة لتفريش أسنانك بعد وجبة الغداء).
– لا تنسي تفريش لسانك أيضاً فاللسان هو أكبر مخزن للبكتيريا في الفم.
– استبدلي فرشاة أسنانك بأخرى جديدة كل شهرين أو ثلاثة.
– استخدمي خيط الأسنان مرة كل يوم. فهذا سيساعدك على الوصول إلى البكتيريا المتمركزة في الأماكن التي تعجز فرشاة الأسنان العادية عن الوصول إليها لضمان إزالة بقايا الطعام الدقيقة والبلاك من بين أسنانك.
– قومي بمراجعة طبيب أسنانك بانتظام على الأقل مرتين في السنة؛ لأنه سيقوم بفحص صحة فمك وأسنانك بدقة وسيكون قادر على كشف ومن ثم معالجة أي أمراض محيطة بأسنانك أو لثتك، أيضا معالجتك إذا كنت تعاني من مشكلة جفاف الفم، أو أية مشاكل أخرى قد تسبب رائحة الفم.
وبالطبع لاغني عن استخدام المسواك، فقد كان الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم يستخدم السواك في نظافة اللسان، حيث أنه كان يدخله داخل الحلق لنظافة اللسان أو آخر اللسان.

 

التعليقات

إضافة تعليق