كيف تتصرفين مع عطش طفلك المتواصل

enfant_verre_eau2

يتوفر الأطفال على قدرة كبيرة في شرب السوائل خصوصا الماء. وقد تدهش كمية السوائل التي يشربها الأطفال الأمهات بالتحديد. لكن عليك أن تعلمي أن الإحساس بالعطش هو إنذار من الجسم، يجب الاستجابة له. إضافة إلى هذا، فإن عدم الاستجابة لنداء العطش، قد يؤدي لإيذاء جسم الطفل وتعرضه للاجتفاف والامساك.

في المقابل، عليك توخي الحذر مع المياه التي تقدمينها لطفلك. إذا كنت تستعملين مياه الصنبور، عليك تركها لتسيل لدقائق، للتأكد من عدم تأثرها بالصدأ الموجود داخله. أما بالنسبة للمياه المعدنية، فاختاري مياه غير قوية ولا تحتوي على كمية أملاح كبيرة. خصوصا إذا كان سن الطفل أقل من سنتين.

من جهة أخرى، تحفظ المياه المعدنية خارج الثلاجة، ولا  تشرب بعد فتحها ب48 ساعة كأقصى تقدير.

يمنع كليا منح الطفل مياه باردة، مهما كانت حرارة الجو، لأن ذلك يسبب له مشاكل في الأمعاء. إضافة إلى هذا يمنع كليا منح الطفل المياه الغازية أو المشروبات الغازية مهما كانت الظروف.

يمكنك الاستعانة بعصائر الفواكه الطرية، على أن يتم استهلاكها مباشرة بعد تحضيرها.

إذا كان سن طفلك أقل من سنتين، احرصي أن يشرب لترا من الماء يوميا على الأقل. وتزيد الكمية في الصيف مع ارتفاع الحرارة.

من كتاب “Elever mon enfant” بتصرف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *