كيف تحارب للا سلمى السرطان في المغرب؟ (الجزء 2)

كيف تحارب للا سلمى السرطان في المغرب؟ (الجزء 2)
منذ 6 شهور

الجزء الثاني من الملف المخصص للأميرة للا سلمى، حاملة مشعل محاربة السرطان:

عصب الحرب ضد السرطان

يكمن سبب تمكن المؤسسة من تحقيق هذا الكم من المنجزات في وقت وجيز ومن برمجة أنشطتها على مدى عشر سنوات؛ في أن للا سلمى كانت وما تزال توفر ضمانات للحصول على التمويلات اللازمة. كما أن المجلس الإداري للمؤسسة يشبه إلى حد كبير مجلس إدارة شركة قابضة؛ فعلى مقاعده يجلس مالك مجموعة “سهام”، مولاي حفيظ العلمي، بجوار الملياردير عزيز أخنوش، والرئيس المدير العام لاتصالات المغرب، عبد السلام أحيزون، والرئيس المدير العام لمجموعة البنك الشعبي، محمد بنشعبون. وقد أعطى هؤلاء المثال عبر حظر التدخين في مقاولاتهم، ما جعل شركاتهم تنال بانتظام علامة “مقاولة بدون تدخين” من طرف مؤسسة للا سلمى.

4- SAR La Princesse Lalla Salma-Equipements-Oncologie-G

“أصبح برنامج عمل كل من مولاي حفيظ العلمي وعزيز أخنوش ممتلئين منذ تعينهما وزيرين، لكنهما يجدان دائما الوقت الكافي للمؤسسة. للا سلمى عقيلة محمد السادس، وهو ما يضمن التزامهما التام”، يلاحظ فاعل جمعوي يشتغل بشكل وثيق مع المؤسسة. ويبدو هذا المعطى جليا، على الخصوص حين يتعلق الأمر بجمع التمويلات. “العلمي وأخنوش يستعملان دفتري شيكاتهما بانتظام لتمويل المؤسسة، كما أنهما يبذلان جهدا كبيرا قصد إقناع المقاولات الكبرى بالمساهمة ماليا”، يضيف نفس المصدر. وبفعل تأثير للا سلمى، فإننا نجد ضمن مانحي المؤسسة الأسخياء، بالإضافة لسهام وأكوا، أكبر المقاولات المغربية مثل الشركة الوطنية للاستثمار، والبنك المغربي للتجارة الخارجية، والبنك المغربي للتجارة والصناعة، والبنك الشعبي، وصندوق التدبير والإيداع، واتصالات المغرب والمكتب الشريف للفوسفاط. وذلك دون إغفال المانحين الخواص أمثال أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح (الذي قدم هبة بقيمة مليوني دولار في 2009)، والشيخ سيف بن زايد آل نهيان والشيخة فاطمة بنت مبارك الإماراتية. وتوجد بعض الهيئات الأجنبية من بين مانحي المؤسسة أيضا، منها مؤسسة مستشفيات باريس التي تترأسها برناديت شيراك.

untitled

حفلات جمع التبرعات التي تنظمها مؤسسة للا سلمى تعرف إقبالا منقطع النظير هي الأخرى. هكذا، وخلال حفل العشاء الخيري المقام بمراكش تخليدا للذكرى العاشرة لتأسيس المؤسسة في شهر أكتوبر الماضي، نجحت الأميرة في الحصول على مبلغ مهم قدره 180 مليون درهم بفضل بيع بالمزاد. وقد تبرعت هي نفسها خلال المزاد بإحدى حليها البالغة قيمتها 12 مليون درهم، كما ساهم محمد السادس بسيارة مكشوفة من نوع مرسيدس (صنعت في 1970) حازها الملياردير عثمان بنجلون. لكنه من الصعب مع ذلك معرفة من يمنح ماذا. “المؤسسة لا تنشر أي تقرير مالي، نظرا لكون المانحين لا يريدون الإخبار بمبلغ تبرعاتهم”، يوضح أحد أعضاء المؤسسة.

تكسير الطابوهات

منذ إنشاء المؤسسة وأحد أهداف الأميرة الرئيسية يتجسد في تبديد الغموض حول داء السرطان، والقضاء على الطابوهات والأحكام والأفكار الجاهزة والمسبقة حوله، وفق ما تؤكده الوثائق التأسيسية للهيئة. ومن أجل بلوغ هذا الهدف، انتقت المؤسسة ضمن مجلسها الإداري الفاعل في قطاع الإشهار نور الدين عيوش، المتمرس في حقل التواصل المؤسساتي منذ تحمله مسؤولية حملات مؤسسة محمد السادس للتضامن.

SAR la Princesse Lalla Salma - centre oncologie regional _G3

قامت مؤسسة للا سلمى طوال عشر سنوات بعشرات الحملات التحسيسية، موظفة اللوحات الإعلانية والملصقات، وكذلك الوصلات التلفزيونية والإذاعية. وقد أعطت جميع هذه الحملات الأولوية للغة الدارجة، إعمالا لشرط وضعته للا سلمى منذ البداية. “كانت تريد أن تصل هذه الحملات إلى أغلبية المغاربة”، يقول أحد أعضاء المؤسسة.

“مع مرور السنين، أدركنا أن وقع هذه الحملات في أوساط الساكنة كان إيجابيا. قبلها، كنت أستقبل مرضى لم تكن لهم الجرأة حتى على النطق بكلمة “سرطان”، إذ كانت صورة المرض مشينة. أما حاليا، فإنهم لم يعودوا يشعرون بالخزي ولا يقولون (المرض الخايب)”، يفسر البروفيسور بنيدر. “أحد مرضاي السابقين الذي شفي اليوم، أصدر مؤخرا كتابا بالعربية هو عبارة عن سيرة ذاتية يتحدث ضمنها عن معركته ضد السرطان. إنها سابقة في المغرب، وهذا دليل على أن إدراك الداء قد تغير”، يضيف المصدر ذاته.

النموذج العالمي للتوعية

أعلنت الأميرة للا سلمى في مارس 2009 بمدينة فاس، خلال مؤتمر صحفي لمنظمة الصحة العالمية، أن “المؤسسة مستعدة لوضع الخبرات التي تراكمت لديها لصالح بلدان المنطقة”. هذه الكلمات هي التي تم تحقيقها فعليا بإفريقيا، إذ أن المؤسسة (مؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان) مستعدة للتعاون مع كل الكفاءات والمؤسسات المتواجدة بالمنطقة. وبالفعل فقد تحقق ذلك على أرض الواقع، وذلك من خلال العمل مع مجموعة من المؤسسات والجمعيات المتواجدة بأربعة عشر دولة عبر القارة الإفريقية، بدءا من موريتانيا إلى السنغال، ومرورا بمالي والكاميرون، بوركينا فاسو وساحل العاج. للا سلمى وبحكم قربها من “دومينيك واتارا”، والتي ترأس أيضا مؤسسة خيرية تهتم بأطفال إفريقيا (Children of Africa)، استطاعت أن تحقق الأهداف المسطرة التي جاءت لأجلها المؤسسة.

3-sar_la_princesse_lalla_salma_procede_a_la_remise_dun_lot_de_medicaments_g

من خلال مجموعة من الشراكات المختلفة، تمكنت مؤسسة للا سلمى لمحاربة داء السرطان، من جعل خبراتها رهن إشارة هذه الدول، وذلك من خلال بناء مراكز علاج السرطان وتكوين الأطر الطبية. كما أنشأت مؤسسة للا سلمى “المدرسة الإفريقية لعلم الأورام”، وهي مدرسة تعتمد على  التكوين عن بعد، وتوفر إمكانية ولوج مقاعد الدراسة بجامعة هارفارد،  أو الكلية الامبريالية للعلوم والتكنولوجيا والطب بلندن أو مستشفى فيلجويف بباريس.

تستقبل المؤسسة كل سنة عددا من المرضى من مختلف بلدان المنطقة، الذين يأتون للعلاج في المراكز الاستشفائية بالمغرب. ويتم السماح لأحد أفراد عائلاتهم للمكوث معهم في أحد مراكز الحياة، التي توفرها المملكة، وذلك من أجل استكمال فترة العلاج. إن روح التعاون المقامة بين بلدان جنوب جنوب، مستوحاة مما لا شك فيه من المبادئ التوجيهية للسياسة الخارجية للملك محمد السادس، والتي تتجه بنحو متزايد إلى بقية دول إفريقيا.

يتبع…

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق