كيف تقسمين حبك بين طفلين دون حساسية

كيف تقسمين حبك بين طفلين دون حساسية
منذ 7 شهور

حب طفلين في آن واحد، قد يسبب بعض القلق أثناء قدوم الثاني. ورغم أن ذكريات الولادة الأولى تبقى راسخة، إلا أن تلك المتعلقة بالولادة الثانية تكون مفعمة بالمشاعر بدورها. فطريا، حب الأمومة لا ينضب وليس له حدود، فقلبها كبير وقادر على حب أبنائها مهما كان عددهم بنفس الطريقة.

مع بداية قدوم الطفل الثاني، لا تكون جاذبيته واضحة، كما يقال أن الطفل الأكبر يتوفر على جميع الامتيازات والطباع الجميلة، لكن ما دام لم يدخل في منافسة مع أحد. بعد ولادة الثاني، سرعان ما سيتم اكتشاف طباعه وأماكن جاذبيته، وسيصبح الأمر ممتعا من خلال البحث عن خصوصية كلا منهما ومقارنتهما.

من كتاب “J’attend un enfant 9 mois” بتصرف

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق