كيم كارداشيان تندم على حملها بعد 50 ممارسة جنسية يوميا من أجل ذلك

كيم كارداشيان تندم على حملها بعد 50 ممارسة جنسية يوميا من أجل ذلك
منذ سنة واحدة

كشفت النجمة والعارضة الأمريكية المثيرة للجدل كيم كاردشيان، بأن طبيبها الخاص أخبرها باحتمالية إصابتها بمرض سكر الحمل أثناء حملها الثاني، والذى تنتظر منه مولود في شهر ديسمبر المقبل.
وقالت النجمة العالمية خلال الفيديو الترويجي للموسم الجديد من مسلسل تليفزيون الواقع «عائلة كاردشيان»، أن طبيبها أخبرها باحتمالية إصابتها بالمرض بعدما أجرى لها اختبار الموجات فوق صوتية.
ورغم أن كيم سعت وفعلت الكثير من أجل حدوث حملها الثاني وأجرت عددا من العالميات الجراحية بالرحم، إلا أنها صرحت من خلال موقعها الذي يحمل اسم «KimKardashianWest.com» بأن الحمل أسوأ تجربة في حياتها، وأنه جعلها غير مثيرة وجذابة.
وأكدت النجمة العالمية أن قوامها يتضخم ولا يوجد ما يناسبها من ملابس، وذكرت أنها عليها أن ترتدي الحفاضات لشهيرين بعد ذلك، ممازحةً: «الأمر مثير.
وتابعت كيم : «لا أشعر انني مثيرة، ولا أشعر بالأمن كما انني أرى نفسي سمينة.

20151004_073349_2679

20151001_112223_1739

20151001_112233_3719

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق