لا تحكم مسبقًا.. ربما تبكي حزنًا على حقيقة النجمة التي تكرهها في العشق الأسود

a12

a12الكثيرون في تركيا والوطن العربي تسنى لهم أن يتعرفوا على النجمة التركية الجميلة هازال توراسان فقط من خلال المسلسل التركي الشهير العشق الأسود، حيث تجسد فيه هازال دور “أصالة دينيزار”، وهي امرأة غريبة الأطوار، تعاني من مرض نفسي. إنها امرأة حادة إلى درجة تدعو إلى الخوف، حادة الملامح، حادة الطباع. تُرجم ذلك الخوف الذي سببته شخصيتها إلى كراهية سكنت قلوب المتابعين العرب والأتراك، تجاه تلك الحسناء جاحظة العينين، التي لم يذكر أحدهم أن شاهدها على الشاشات من قبل في أي عمل حقق جماهيرية كبيرة إلى هذه الدرجة التي وصل إليها العشق الأسود.

أدت موهبة هازال توراسان الفائقة في تجسيد تلك الشخصية المعقدة إلى نفور عدد كبير من المشاهدين منها، فكثيرًا ما يخلط عدد ليس بقليل من الجمهور بين شخصية الفنان الحقيقية والشخصية التي يجسدها في العمل الذي يقوم به.

بدت كراهية بعض الجمهور العربي والتركي لهازال توراسان واضحة وملموسة من خلال تعليقاتهم على صورها على حسابها الشخصي على موقع انستجرام.

وبالرغم من أن هازال توراسان تميل وبشكل كبير للغاية إلى المرح، وهذا أكثر ما تترجمه صورها على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تظهر فيها دائمًا بإطلالات مازحة ربما تثير الرعب من شكلها لكنها تنم عن خفة ظل كبيرة تتمتع بها النجمة الجميلة.

للوهلة الأولى، وإذا ما نظرنا بشكل سريع إلى هازال توراسان كشخص لا يعرفه الكثيرين، يميل إلى نشر الصور المرعبة، وكذلك اخفاء جمالها بملابس وماكياج وتسريحة شعر تبدو من خلالهم أكثر حدّة، ربما ستبدو لنا أنها امرأة غريبة الأطوار كما تبدو على الشاشة.

ولكن تكشف هازال عن نفسها لأول مرة، وعن جانب يجهله حتى بعض المقربون منها، من خلال حوار أجرته معها جريدة “صباح” التركية، قبل أسابيع قليلة، تمكن الجمهور من خلاله أن يتعرف على “هازال توراسان” لأول مرة، وليس “أصالة دينيزار”.

ولدت هازال توراسان عام 1985، بالعاصمة التركية أنقرة. ثم تخرجت من جامعة أنقرة للغات والتاريخ والجغرافيا قسم المسرح.

وأثناء دراستها بالجامعة وتحديدًا عام 2010، بدأت في التمثيل بأدوار صغيرة، حيث ظهرت لأول مرة على الشاشات من خلال ثلاث حلقات فقط من مسلسل “نجمة البحر”، ثم حصلت على دور صغير في مسلسل “لا تنساني”، قررت بعده الانتقال للعيش في مدينة اسطنبول التركية.

وبعد عام ونصف العام كانت قد قضتهم هازال في مدينة اسطنبول، حصلت بعدها على فرصة عمرها كما تقول، بدور هام في المسلسل التركي الناجح والشهير “العشق الأسود” بجانب النجمة التركية المحبوبة “توبا بيوكوستون” والنجم الشهير “إنجين أكيوريك” والنجمة القديرة “نبيهات شيهري” وعدد كبير جدًا من أشهر نجوم الدراما التركية، وقد ساهم هذا الدور في اكتساب هازال شهرة عالمية حيث يعرض مسلسل العشق الأسود في أكثر من 40 دولة حول العالم، من بينهم الوطن العربي، حيث يعرض حاليًا على شاشة mbc4 .

fgsdgfd

تقول هازال عن فترة العام ونصف التي قضتهم في اسطنبول قبل حصولها على دور أصالة في مسلسل العشق الأسود: كانت فترة صعبة للغاية، لقد جئتُ إلى اسطنبول برفقة أحد أصدقائي، كنا في وضع مذري، كنا في حالة سيئة للغاية، وكنا ندرس كثيرًا دون داعي، حصلت على دور صغير في مسلسل “لا تنساني” كنت استفاد منه، كنت اعتاد على الكاميرات بهذه الطريقة، وفي الوقت ذاته أتمكن من كسب القليل من النقود التي تؤمن لي استمرا القدرة على العيش في اسطنبول، وفي الوقت الذي قلت فيه أنني لا أمتلك الموهبة وتراجعت جاءني عرض مسلسل “العشق الأسود”، ولكن كانت هذه العودة مختلطة بعض الشيء، خليط من الفرح والحزن، لأنني علمت حينها بنبأ مرض والدي.

تتابع هازال قائلة: لقد علمت أن أبي مصاب بالسرطان، وأن الوضع جدي إلى أبعد الحدود، ثم رن هاتفي يومًا بينما كنت إلى جواره في المستشفى، قالوا لي أنهم شركة “القمر للإنتاج الفني”، أكبر شركة في تركيا، قالوا أن لديهم دور لي، يريدون مقابلتي، قال لي أبي “هازال أرجوك اذهبِ”.

قال أبي هذا اليوم للمحيطين بنا: هازل ابتعدت عن الفشل بعد الآن، الآن أصبح قلبي يشعر بالراحة.

بعد هذا اليوم حدثت الكثير من الأمور، ووضع أبي أخذ يتجه نحو السوء رويدًا رويدًا.

Capture

لقد أخذت مني الحياة شيئًا مهمًا للغاية، وكانت عودتي ولا سيما بالعشق الأسود أمر مهم جدًا بالنسبة لي. العشق الأسود بالنسبة لي لم يكن مجرد عمل في أي وقت من الأوقات، لو لم أحصل على هذا الدور بعد موت أبي كنت سأصاب بالجنون حينها.

تحب “هازال توراسان” كثيرًا أن تنشر صورًا من طفولتها على حسابها على انستجرام برفقة والدها، كما أنها بين الحين والأخر تنشر صورًا لوالدها قبيل وفاته.

وبجانب إحدى تلك الصور التي قامت بنشرها لوالدها ووالدتها قبل عدّة أسابيع، كتبت معلقة عليها بكلمات حزينة للغاية قائلة: نحن بخير.. نستمر في حياتنا.. نذهب إلى عمل جديد، نتناول الطعام، ننام، نتبادل أطراف الحديث، نمضي الوقت مع أحبائنا، نغني، نبتسم، نضحك، نقهقه، ولكن.. ليس كما في هذه الصورة.. ليس بقدر جمال هذه الصورة.. اشتقنا إليك أيها الرجل الجميل. اشتقنا إليك…

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *