لماذا 53 بالمائة من النساء تحلمن بالانفصال؟

pourquoi-53-des-femmes-revent-secretement-de-rompre

العمل، الوفاء، الجنس، التواصل، الآباء.. إنها بلا شك الكلمات المفاتيح التي تسبب الكثير من المشاكل بين الأزواج. للتحليل، قامت مجلتي “وومنز هيلث” بالتعاون مع “مانز هيلث” من أجل سؤال أكثر من 1400 رجل وامرأة، للاطلاع على مشاكلهم المستمرة وأسبابها. من بين النتائج المفاجئة؛ أن 53 في المائة من النساء عبرن عن رغبتهم السرية في الانفصال، في المقابل فإن 44 في المائة من الرجال لم يفكروا في الأمر مطلقا.

تقول المحللة والخبيرة لورا دويل، تعليقا على هذه النتائج، أن الدراسة لا تعني أن الرجال أكثر سعادة مع الشريكة، بل فقط أن النساء لديهن قابلية لفعل بعض الأشياء عندما يكن تعيسات. من جهة أخرى، فحتى عندما يجرح الرجل، لا يقوم بالتفكير في إعدام العلاقة بأكملها، بل يستمرون في التفكير بكيفية إسعاد المرأة، ومن هنا تأتي أهمية الصراحة في حل المشاكل بين الشريكان، وضرورة إيضاح الأسباب والحاجات النفسية لكل طرف قبل اعتبار أن المشكلة قد تم حلها وتجاوزها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *