لن تصدقي كيف أصبح الرضيع الوحش بعد مرور 7سنوات!

لن تصدقي كيف أصبح الرضيع الوحش بعد مرور 7سنوات!

“أتان” و”أرين” توأمان أتيا للوجود سنة 2009، كانا يبدوان في بادئ الأمر بصحة جيدة. وحسب ما أكد الأطباء أنهما لا يعانيان من أي مرض، لكن بعد مرور أسابيع قليلة. لاحظ الأبوين وجود بقعة على وجه أحدهما، اعتقدا أنها علامة حمراء عادية كالتي تكون لدى باقي الرضع في أيامهم الأولى، غير أن هذه العلامة بدأت باتخاذ شكل أكبر مع مرور الوقت.

وإنتشرت البقع الحمراء على معظم مناطق وجه الصغير الذي كان يناديه البعض بالوحش، هناك من كان يتهم أمه بعدم الاهتمام به لذلك تعرض للحرق على غفلة منها، لاحظت السيدة أن رضيعها كان لا يستطيع التنفس حيث انتقلت البقعة الحمراء للجهاز التنفسي وأثرت عليه فكادت تؤدي بحياته.

وأخذ الوالدان الرضيع للمستشفى وأكد لهما الطبيب المعالج أنهما أمام خياران، إما إجراء عملية جراحية للرضيع أو منحه أدوية لتسهيل عمل العروق الدموية، اختار الوالدان الحل الأسلم وهو العلاج بالأدوية، وبعد مرور أسابيع فقط على استعماله للأدوية اختفت البقع الحمراء من على وجهه.

شاهدي كيف أصبح الطفل بعد مرور 7 سنوات من عمره:

1

Picture 1 of 5

 

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق