لهذه الأسباب احملي طفلك

portage enfant

حمل الطفل فوق الصدر، لا يعني فقد أنك تتحركين رفقته بسهولة، لكن أيضا تنمية التواصل الجسدي بينكما، وخلق نوع من الراحة النفسية للطفل والأم.

يتعرف الطفل على حامله، ويحسن وضعية جلوسه بمفرده، مهما كان عمره صغيرا. حيث يحرك رجليه ويديه ورأسه ليجد وضعية راحته المناسبة، كما يعبر بذلك عن سعادته بحمله من طرف المقربين.

حمل الطفل بمقربة من الجسد يولد لديه إحساسا بالأمان، وقد يذكره بالحرارة والأمان اللتان كان يشعر بهما داخل رحم أمه.

لذلك احملي طفلك وأنت تتحركين أو تعملين بالبيت، كما عليك أن تحرصي أن يحمله والده وإخوته من أجل تنمية المشاعر والتواصل بينهم.

من كتاب “Elever son enfant” بتصرف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *