ماذا ترتدين في لقائك الغرامي الأوّل؟

gf_thukmb_1364213822_600x450

gf_thukmb_1364213822_600x450في اللقاء الغرامي الأول، يلعب المظهر الخارجي أهمية أكبر من الذكاء للتأثير إيجاباً في الطرف الآخر، ومن هنا وُجِد ربّما المثل الشعبي القائل «العين تعشق قبل القلب». ولذلك، فإنّ المرأة تقف قبالة خزانتها ما يزيد عن الخمس ساعات لاختيار الملابس المناسبة لموعدها الغرامي الأوّل.
تحبّ المرأة التأثير إيجاباً على الرجل في موعدهما الغرامي الأوّل. وبما أنّ قاعدة المظهر الخارجي الحسن هي التي تتحكّم بهذا النوع من اللقاءات، نجدها تخصّص معظم وقتها لاختيار الملابس المناسبة لهذا الحدث المهمّ في حياتها.

فقد أظهرت الدراسات المتخصصة بالصورة الخارجية أنّ «إتقان المظهر الخارجي في اللقاء الأوّل يلعب دوراً أهمّ من الذكاء والثقافة وإظهار المهارات العقلية والفكرية». ولكنّ مرحلة اختيار الملابس قد تزيد عن الخمس ساعات وتُربك المرأة أكثر. فماذا ترتدين في لقائك الغرامي الاوّل؟ وما هي القواعد الواجب اتّباعها أو الابتعاد عنها؟

شراء ملابس جديدة

إجمالاً، تميل المرأة إلى الإنفاق وتبذير المال خصوصاً عندما يتعلّق الأمر بالتسوّق وشراء ملابس جديدة. وتعتقد أنّ اللقاء العاطفي الأوّل مناسبة تستحقّ تبذير المال، مؤمنةً بأنّ الملابس الجديدة قد تحمل إليها الحظ الجيّد.

ولذلك، تقضي نهاراً كاملاً تتنقّل بين المتاجر والمحال لعلّها تجد القطعة المثالية والتي ستجعل قلب الرجل يخفق حبّاً وإعجاباً. ولكنّ «المصيبة» الحقيقية تكمن عندما تجد المرأة، عشيّة موعدها الغرامي، أنّ الملابس لا تليق بهذه المناسبة وأنها بالغت في إطلالتها.

إطلالة طبيعية… وقواعد عامة

وفي هذا السياق، يؤكّد خبراء المظهر الخارجي أنّ «على المرأة أن تبدو طبيعية في موعدها الغرامي الأوّل، وبالتالي عليها الابتعاد عن التصنّع والاطلالة المتكلّفة التي قد تُبعِد الرجل وتجعله يَنفر منها»، مؤكّدين أنّه «من غير المجدي اختيار إطلالة لا تشبهنا». وشدّدوا على ضرورة أن تعتمد المرأة إطلالة مريحة وأنيقة ومغرية في الوقت ذاته.

وتتراوح هذه الإطلالة بين الفستان القصير الحيوي، وأحذية الكعب العالي المغرية والقميص المناسبة التي تعكس الشخصيّة. يذكر أنّ اختيار الإطلالة المناسبة يبقى رهن المكان، فطبعاً تختلف ملابس الموعد الغرامي الذي يقام قرب الشاطئ عن ملابس الموعد الذي يقام في مطعم فخم. وفي ما يخصّ علو الكعب، فإنه يخضع إلى طول الرجل، فإذا كان طويلاً يمكنك اختيار أحذية الكعب العالية أمّا إذا كان قصيراً فمن المفضّل تجنّبها.

ثلاث إطلالات

ووجد خبراء المظهر أنّ «هناك ثلاث إطلالات تليق بالموعد الغرامي الاوّل، ويمكن للمرأة اعتماد إحداها وفق ما يناسب شخصيّتها»، وهي:

1- الإطلالة العصرية

يمكنك في موعدك الغرامي الأوّل مواكبة آخر صيحات الموضة والحصول على إطلالة عصرية، وإنما شيك. ويمكنك اختيار إمّا الفستان المطبع أو السروال السكيني، وفق ما يناسب شكل جسمك. وفي هذا السياق، يدعوك خبراء المظهر إلى إخفاء عيوبك وإظهار نقاط قوّتك ومكامن الجمال في مظهرك. فإذا اعتمدت السروال بالخصر العالي مع الكروب-توب إحرصي على إبراز مؤخّرتك خصوصاً إذا كانت مستديرة وبارزة.

2- الفستان أو التنورة لإطلالة شيك

تعتقد بعض النساء أنّ التنورة أو الفستان هي القطع التي لا بدّ منها في الموعد الغرامي الاوّل. وهذا ما يوافق عليه خبراء الموضة مؤكّدين أنّه «في الصيف كما في الشتاء، يبقى الفستان الاسود تلك القطعة المثالية التي تلفت النظر وتُخفي العيوب».

ويمنك اختيار الموديلات الانيقة لا الرسمية، فالموعد الغرامي يجب أن يكون مَرحاً بعكس مقابلات العمل. كذلك، يدعوك خبراء المظهر إلى إتقان لعبة الغموض أي عدم كشف الكثير من جسمك. وفي ما يخصّ المكياج، فيجب أن يكون ناعماً وخالياً من الألوان البرّاقة.

3- الإطلالة الطبيعية ولكن المُتقنة

بعض الفتيات يملكن جسماً مثالياً وقواماً رشيقاً ووجهاً جميلاً، فيشعرن بأنّه ليس عليهنّ بَذل أيّ جهد ليظهرن جميلات في مواعيدهن الغرامية. وتقرر المرأة المحظوظة اختيار الاطلالة الطبيعية التي تقوم على الجينز والمكياج الناعم.

ولكن في هذا السياق، يؤكّد خبراء المظهر أنّ «الأنيقة بالفطرة عليها أن تتقن إطلالتها في موعدها الغرامي فتنسّق أحذية الكعب العالي مع الجينز لتسلّط الضوء على جمال قوامها». وقد دعوها أيضاً إلى اختيار الاكسسوارات الملوّنة التي تضفي الحيوية على الإطلالة وتكسر «جليد» اللقاء الاوّل.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *