نجمة هوليوود “ميلا كونيس” تشعر بالإهانة بعدما طلب منها منتج التعري

نجمة هوليوود “ميلا كونيس” تشعر بالإهانة بعدما طلب منها منتج التعري
منذ شهر واحد

كشفت الممثلة الأمريكية “ميلا كونيس” في مقال لها على إحدى المجلات الأمريكية، عن تعرضها للتفرقة والعنصرية في عملها، وذلك خلال سردها لتجاربها مع هذا الأمر. وكتبت أن أحد المنتجين هددها بمنعها من التمثيل مجددا إن لم توافق على التعري جزئيا على غلاف لمجلة خاصة بالرجال من أجل الترويج لفيلمها.

وأضافت في نفس المقال قائلة: “كنت غاضبة وشعرت بالإهانة، لذلك لأول مرة في حياتي المهنية اتلفظ بكلمة “لا”،ولم يحدث أي شيء سيء بعدها كما هددني المنتج، الفيلم نجح ولم يستطع المنتج أن يقف في طريقي”. وأكملت “شاركت في أفلام عديدة بعدها، ولم يكن يعلم المنتج أن ما فعله هو أكثر ما تكرهه المرأة، هو التفرقة بين المرأة والرجل في العمل، واستغلال جسدها.”

وأشد أشتون كوتشر زوج الفنانة ميلا كونيس بموقف زوجته حيث كتب على صفحته الخاصة بموقع “فايسبوك”:”فخور جدا بزوجتي، ويجب علينا جميعا أن نشترك في قضية مكافحة العنصرية والتفرقة بين الرجل والمرأة”

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق