هذا ما أفقد باب الحارة 7 شعبيته !

960731

960731من الواضح أن مسلسل “باب الحارة” في جزئه السابع، فشل في الاحتفاظ بنجاحه ونجوميته منذ بداية بث حلقاته الأولى، على عكس الأجزاء السابقة التي جذبت المشاهد من كل الوطن العربي، باب الحارة استكمل أحداث قصته التي تدور في الحواري الشامية في ثلاثينات من القرن العشرين.

لكن الجديد في الجزء السابع هو طغيان قصة حب بين “معتز” (وائل شرف) وفتاة يهودية على البعد السياسي الذي اكتسبته السلسلة في الأجزاء السابقة ليعوضه بقصة حب تولد بين “معتز” (وائل شرف) وفتاة يهودية. ويعرض الجزء السابع من مسلسل باب الحارة على قنوات “أم بي سي” و “أل بي سي” و”الشارقة”.

وقام بتأليف الجزء السابع من الدراما السورية التاريخية كل من عثمان جحا وسليمان عبد العزيز، وهو من اخراج عزام فوق العادة للعام الثاني على التوالي، كما يتشارك بطولة المسلسل ثلة من نجوم الدراما السورية، منهم عباس النوري، ووائل شرف، وميلاد يوسف، وأيمن زيدان، ووفاء موصللي، وشكران مرتجى، وغيرهم.

أما ما سجل خلال الجزء السابع، هو فقدان عدد كبير من نجوم المسلسل، الذين غيبهم الموت عن الساحة الفنية، الشيء ربما الذي أفقد باب الحارة، شيئا من شعبيته، حيث تم إسقاط عدد كبير من الشخصيات التي كانت قد اختفت في الأجزاء السابقة. كما علق عديد المشاهدين بأن الجزء السابع غيب بعض التفاصيل التاريخية الهامة في الفترة التي تمهد لاستقلال سوريا.

وكانت الفنانة صباح الجزائري (أم عصام ) قد صرحت أنها تلقت ردود فعل سلبية بشأن المسلسل منذ الأيام الأولى من بداية عرضه، كما وصل الأمر إلى تلقي الإهانات بسبب “العمل الفاشل” من قبل عدد كبير من الممثلين والمخرجين.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *