هشام بهلول يؤكد أنَّ المغاربة والجزائريين أخوة رغم الخلافات

hicham-bahloul-le360

hicham-bahloul-le360أوضح الفنان المغربي هشام بهلول أنَّ اعتذاره عن عدم المشاركة في مهرجان الفيلم العربي في الجزائر، يرجع إلى الاعتداء الأخير الذي تعرضت له بعثة فريق “الرجاء البيضاوي” من طرف رجال الأمن الذين اعتدوا على الصحافيين والجماهير الرجاوية.

وأضاف بهلول في تصريح إلى “المغرب اليوم”، أنَّ “هذا التعامل حز في نفسي وخدش كبريائي ومواطنتي، لهذا أرسلت رسالة اعتذار عن عدم الحضور بدلًا من رسالة تأكيد قبول الدعوة وتجديد موعد حجز الطائرة وغيرها من الإجراءات”.

وأكد أنَّ “هذه ليست المرة الأولى التي أعتذر فيها عن عدم حضور مهرجان وهران، بل سبقتها مناسبة أخرى بعدما تطاولت السلطات الجزائرية على المغرب”.

وأوضح أنَّ البلدان العربية كلها تجمعها روابط أخوة؛ لهذا يجب تفادي الوقوع في مثل هذه المشاكل التي توثر على العلاقات بين الشعوب، وخير دليل حسب قوله، هو ردود الأفعال السلبية التي خلفتها الاعتداءات الأخيرة على بعثة ”
“الرجاء”، وتابع: “المغاربة والشعب الجزائري أخوة، لهذا يجب توطيد العلاقات أكثر بدلًا من خلق الفتنة بين الطرفين”.

وأشار بهلول إلى أنَّ كل الأدوار التي يشتغل عليها يجسدها بحب وتركيز كبير، بهدف تقديم عمل فني يروق إعجاب جمهوره العريض، ويبرز قدرته على التمثيل باحترافية وبمستوى راقٍ.

وطالب الممثل بهلول بإنتاج المزيد من الأعمال الدرامية التاريخية، نظرًا إلى “الجفاف” الذي تشهده الساحة الفنية، في هذا النمط الفني، من أجل التعريف أكثر بتاريخ المغرب العملاق حتى وإن كان تحت ستار النسيان.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *